توقيف "أبو كفاح" يشغل الشويفات... وسرّ علاقته بغادة التي تحولت "أنيسة"!

23 تشرين الأول 2017 | 11:44

المصدر: "النهار"

الطريق إلى الشويفات.

أثار موضوع إعتقال المسؤول في الحزب التقدمي الإشتراكي سليم أبو حمدان الملقب بـ "ابو كفاح" موجة عارمة من التعليقات في منطقة الجبل وصلت تردداتها الى تغريدات السياسيين. فمن عرفه في حقبة حرب الجبل مقاتلاً شرساً خاض العديد من المعارك، كما كان راميا حذقاً بحسب شهادات رفاقه، في سلاح المدفعية. تسلم مركز نائب مسؤول الحزب في الشويفات وكان رقماً صعباً خلال أحداث الجبل. ومع إنتهاء الحرب أفل إسم "أبو كفاح" الذي كان يُقيم مع عائلته وأهله في الشويفات منذ الصغر، حتى أنه لم يعد يظهر إلا نادراً حتى في المناسبات الإجتماعية. لكن أحداً في الشويفات لا بل في الجبل لم يكن لينسى إسم "ابو كفاح". 

وفي ما بعد برز كأحد عناصر الأمن عند المدخل الأساسي لرئيس الحزب التقدمي النائب وليد جنبلاط في مقره في كليمنصو. وفي العام 2008 وتحديدا في أحداث 11 أيار في الشويفات، عاد إسمه ليبرز عندما دخل بصعوبة لحظة الإشتباكات التي كانت دائرة بين أهالي المدينة و"حزب الله"، الى الشويفات قادما من كليمنصو، وتمكن حينها من دخولها ا بطريقة عجائبية لا تخلو من الخطورة.   في الآونة الأخيرة وفي الشويفات كان يظهر "ابو كفاح" في كل المناسبات الإجتماعية ، ولا سيما المآتم منها، إلا أنه كان معروفاً ومحبوباً لدى كثيرين. إلا أن كل ذلك لم يُخف بأن "ابو كفاح" كان يعاني اوضاعا مالية دقيقة.
قال أحدهم من أبناء الشويفات لـ"النهار": "هل يُعقل أن يكون أبو كفاح عميلاً، فالعميل يملك المال، إلا أنه كان لا يتمكن من دفع ثمن غسل سيارته في محطة المحروقات؟. إسأل صاحب محطة ... إنه لا يملك ثمن غسل سيارته ولم يتمكن من دفع إيجار منزله في الشويفات؟. فأين مال التعامل إذن".
الخيط الأول في 28 أيلول 2009 داهمت قوة من مخابرات الجيش منزل غادة ع. (51 عاما) في شقة إستأجرتها في محلة "رأس منى" في ديرقوبل، وحينها كانت...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 93% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard