شك بخيانة حبيبته فوقعت الكارثة... جنون الشك دفعه إلى قتل طفله بالمطرقة!

15 تشرين الأول 2017 | 11:00

المصدر: "الدايلي مايل"

  • المصدر: "الدايلي مايل"

اعتقل مدمن مخدرات إلى أجل غير مسمى بعد أن ضرب ابنه الذي يبلغ السنة بمطرقة حتى الموت لأنّه شكّ أنّ حبيبته تخونه، وفق ما ذكر موقع "الدايلي مايل" البريطاني.


وبحسب الموقع، أصبح بيديا ساغار داس (33 سنة) المدمن على الحشيشة، مجنوناً بالشك، ما دفعه إلى الاعتقاد أنّ حبيبته كريستينيلا داتكو تمارس الجنس مع رجل آخر في سرير الطفل.

وذكر جاستيس سبينسر الذي أمر بنقل بيديا إلى المستشفى أنّ "ذلك هو جنون الغيرة والشك. عليك أوّلاً أن تنبعد الهاتف عن يديك خاصة في أوقات العمل، أي توقف عن الاتصال بها أثناء عملك للتأكّد بما تقوم به. كما أنّه يجب أن تتوقف  عن مغادرة العمل أثناء  الدوام لمراقبتها والبحث عن رجل تعتقد أنّه يختبئ في الشقة". وأضاف:" هذا مؤشر حيوي لجنون بيديا وهاجسه بالشك".


من جهتها، أشارت المدعية العامة زوي جونسون إلى أنّ "داتسو خرجت من الحمام وسمعت بكاء فأسرعت نجو غرفة نوم غابريال لترى مشهداً مروعاً".

عانى غابريال كسور في الجمجمة وتوفي على الفور في الليلة نفسها.


بعد مقتل غابريال، غادر بيديا الشقة في فينسبري بارك في شمال لندن وفي حقيبته يحمل المطرقة التي قتل فيها ابنه. ثم اعترف للشرطة في نهاية المطاف.

خلص الأطباء النفسيون إلى أنّ بيديا يعاني "اضطراب وهمي".


مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard