بالصور- حلول ذكية للعيوب والمشكلات المعمارية... ما دور المكتبات؟

2 تشرين الأول 2017 | 10:32

المصدر: "النهار"

  • محمد شرف
  • المصدر: "النهار"

يمكن أن تكون المكتبة أحد الحلول التي قد يلجأ إليها المصممون لحل بعض المشاكل المعمارية، "كالكمرات" والأعمدة الموجودة في منتصف الغرفة، أو حائط كبير غير مستغل، أو مساحة ميتة أسفل السلم، لتعد المكتبة بذلك أداة مرنة نستطيع من خلالها إيجاد العديد من الحلول العملية. 

يعتمد تصميم المكتبة وشكلها- كما يقول مصمم الديكور كريم مصطفى- على مساحة الفراغ التي ستُوضع به، وتالياً فإن المساحات الكبيرة يمكن أن تكون مكاناً خصباً لاستيعاب كل الشطحات والأفكار اللانهائية من تصميمات المكتبات، بعكس المساحة الصغيرة التي قد تفرض بعض الأشكال والتصميمات الخاصة بالمكتبات، فإذا كان لديك عمود في منتصف الغرفة مثلاً ولا تستطيع استغلاله بالأسلوب العملي، فتثبيت العديد من الأرفف الخشبية على هذا العمود لتكوين مكتبة بسيطة من الحلول التي قد تحول هذا العمود إلى نقطة رئيسية داخل الغرفة لجذب الانتباه له، إضافة إلى إمكان تجليد كمرة كبيرة بعرض الجدار بمجموعة من التجويفات الخشبية لتكون بمثابة مكتبة ذات تصميم بسيط، لتستخدم في عرض مجموعة من الاكسسوارات والكتب.

 ومن أمثلة الأفكار الأخرى التي يمكن من خلالها استخدام المكتبة كحل معماري، هو تحويل المنطقة "الميتة" غير المستغلة الموجودة تحت النوافذ لمساحة عملية تستخدم في عملية التخزين، وذلك من خلال وضع مكتبة صغيرة الحجم بهذه المنطقة، حتى تستوعب كل ما يخص تلك المساحة من متعلقات.

ومن الحلول السحرية أيضاً، التي يرشدنا إليها المصمم كريم مصطفى، لجعل الجدار الخاص بالسلم مساحة عملية وجمالية في آن واحد، هو تثبيت العديد من الشرائح المعدنية أو الخشبية المتقاطعة بشكل رأسي وأفقي لتكون بمثابة مكتبة جريئة خارج التوقعات بطول السلم كله، لتستخدم في تخزين وعرض الكتب والاكسسوارات معاً، بجانب إمكان وضع العديد من مصادر الإضاءة في تلك الشرائح لتكون بديلاً غير تقليدي لإضاءة هذا السلم.
















إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard