مصير مئات الطلاب "على كف عفريت"... من ينقذهم؟

1 تشرين الأول 2017 | 13:12

برزت مشكلة تسجيل مئات الطلاب الثانويين والمهنيين الطرابلسيين في الثانويات والمعاهد الرسمية، ذلك ان اولياء امور هؤلاء الطلاب هم من الطبقة الفقيرة وهم عاجزون عن دفع رسوم التسجيل. 

وفي اطار التحرك نفذ اعتصام، دعت اليه اللجنة، امام ثانوية الغرباء بطرابلس، شارك فيه ذوو التلاميذ ومدراء مدارس وثانويات وممثلون عن المجتمع المدني، وقد طالبوا بلدية طرابلس بتحقيق وعدها بتسجيلهم مجانا.

"النهار"سألت عضو لجنة المتابعة التربوية المنبثقة عن لقاء الثلثاء الدكتورة زينة الرافعي حول هذا الموضوع فأوضحت "ان الراحل الدكتور عبد المجيد الرافعي عند عودته من منفاه القسري في العراق اطلق "لقاء الثلثاء" وهو عبارة عن "بيت مفتوح" كان يلتقي فيه الرافعي مع الناس في بيته حيث يتداولون في مشكلات وقضايا طرابلس، وقد بقي البيت مفتوحا بعد رحيله، ونابت عنه ارملته السيدة ليلى بقسماطي الرافعي".

اضافت:" في 23 ايلول الجاري عرض عدد من الاهالي، في اللقاء، مشكلة تسجيل اولادهم والتي كان يغطيها بعض الجمعيات ووزارة الشؤون الاجتماعية لحاملي البطاقات، وحاليا ليست لديهم القدرة على دفع رسوم التسجيل، ومدراء الثانويات والمعاهد ليسوا مخولين بتسجيل الطلاب دون دفع الرسوم. والمشكلة ان اي رب اسرة لديه عدة اولاد لا يستطيع دفع رسوم باهظة، قياسا بامكانياتهم، اذ ان الرسم الواحد قيمته 121 الف ليرة، علاوة على المساهمة في صندوق الاهل والتي تتراوح ما بين 130 و150 الفا عن كل طالب ثانوي، اما الطالب المهني فيتوجب عليه دفع 500 الف ليرة، هذا عدا عن ثمن الكتب واللوازم ومصاريف النقل والمصاريف الشخصية.

بناء عليه اطلق الاهالي صرخة في "لقاء الثلثاء" بحضور ممثلين عن مؤسسات وجمعيات مدنية واهلية واجتماعية، وقد انبثقت عن اللقاء لجنة سميت "اللجنة التربوية المنبثقة عن لقاء الثلاثاء"، وبعدها بدأنا بالعمل على هذا الملف حيث عقدنا اجتماعا في 25 ايلول حضره عدد من مدراء الثانويات والمدارس وبحضور اعضاء من مجلس بلدية طرابلس، وقد وعد اعضاء المجلس البلدي بتغطية رسوم.

666 طالبا الاكثر فقرا (121 الف ليرة عن كل طالب)، وقد تحدد موعد لقاء مع رئيس البلدية المهندس احمد قمر الدين يوم الاثنين الماضي والمجلس البلدي، وقد اوضح قمر الدين ان القرار اتخذ ولكن لم ينفذ، كما فوجئ بمسألة مساهمة الاهالي في صندوق الاهل الذي يغطي بعض احتياجات مدارسهم مثل رواتب الخدم وترميم المدارس...، فقلنا له اننا هنا لننقل صرخة الناس، وتمنينا عليه تنفيذ قرار البلدية باسرع وقت ممكن وان يشمل طلاب الثانويات والمهنيات الرسمية، وقد ابلغنا ان المجلس البلدي سينعقد يوم الاربعاء الماضي لاتخاذ قرار بتنفيذ الآلية، ولكن لم يتخذ اي قرار بهذا الشأن وفي غيره من المواضيع بسبب خلافات داخل المجلس اثناء الجلسة".

واشارت الى "ان عدد طلاب الثانويات حوالس 3382 طالبا بحسب احصاء البلدية، الا ان ادارات الثانويات ابلغت البلدية بوجود حوالي 666 طالبا غير قادرين على دفع رسوم التسجيل في طرابلس، هذا عدا عن مساهمة صندوق الاهل.

وبناء عليه نفذ اعتصام، بدعوة من اللجنة، امام ثانوية الغرباء التي يعتبر طلابها من افقر طلاب المدينة، وفيها حوالي 130 طالبة لم يسجلن بعد".

واكدت "ان اللجنة ستعقد اجتماعا اليوم بالتنسيق مع عدد من الجمعيات لدراسة آلية التحرك، بانتظار تنفيذ قرار البلدية، فالوقت يداهمنا، وآخر موعد للتسجيل في 10\10\2017، والطلاب الذين لم يسجلوا حتى الساعة لا يعرفون اذا ما كانوا سيلتحقون بالمدارس ام لا".

الجدير بالذكر ان رئيسة "اللجنة الاجتماعية وذوي الحاجات الخاصة" في مجلس بلدية طرابلس رشا سنكري تبذل جهودا حثيثة لضمان تسجيل كل الطلاب الطرابلسيين تحقيقا لمقولة لكل طالب مقعد، خاصة انها دأبت منذ انتخابها في العام 2016 على مكافحة التسرب المدرسي بالتعاون مع عدد من الجمعيات المحلية والمؤسسات الدولية.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard