ما هي المؤثّرات التي تعوق عمل ميزة التعرّف إلى الوجه Face ID من أبل!

16 أيلول 2017 | 14:28

أطلقت شركة أبل في هاتفها الجديد iPhone X ميزة جديدة كلياً في عالم الهواتف الذكيّة، وهي ميزة فتح الهاتف عن طريقة تعرّف الوجه أو ما باتت تعرف بميزة Face ID. ومنذ أن تم الكشف عن هذه الميزة برزت العديد من الافتراضات والآراء من العديد من الخبراء الأمنيين ومطوّري التكنولوجيا، عن أنّ نظام تحديد الهوية الحيوية Face ID قد يشكل خطراً، فهو يتطلب مجرد النظر إلى شاشة الهاتف لإلغاء قفله وهذا ما لا يعدّ خاصّية آمنة في الهاتف.
ما مدى الأمان الذي تمنحه ميزة تعرّف الوجه الجديدة من أبل!كيفية عمل هذه الميزة
تعمل ميزة Face ID من خلال مجموعة من أجهزة الاستشعار في الجزء العلوي من الهاتف، بما في ذلك جهاز عرض النقاط وكاميرا الأشعة ما تحت الحمراء والإضاءة، حيث يعمل جهاز عرض النقاط على إسقاط 30 ألف نقطة غير مرئية على وجه المستخدم، بينما يعمل نظام الإضاءة على تسليط أضواء الأشعة ما تحت الحمراء التي لا تمكن رؤيتها، وتعمل كاميرا الأشعة ما تحت الحمراء على فحص النقاط ومسحها.
وتذهب هذه المعلومات إلى معالج هاتف آيفون، بحيث تجري معالجة البيانات لمعرفة ما إذا كان وجه الشخص الذي يحاول فتح الهاتف يطابق الوجه المخزّن...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 84% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard