السفير السعودي ينتفض وشكري ينفعل... سجال حاد بين قطر والرباعية في الجامعة العربية

12 أيلول 2017 | 19:04

تطور نقاش خلال  اجتماع وزاري لجامعة الدول العربية في #القاهرة اليوم إلى مواجهة حادة بين المندوب القطري من جهة وممثلي الرباعية المقاطعة لها من جهة أخرى، وصلت الى حد وصف وزير الخارجية المصري سامح شكري كلام المندوب القطري بأنه "متدن".

واعترض مندوبو #الرباعية (السعودية، والإمارات، والبحرين، ومصر) على الكلمة التي ألقاها وزير الدولة للشؤون الخارجية القطري سلطان بن سعد المريخي، واتهم فيها الدول الأربع بتغيير هدفها من وقف دعم الإرهاب إلى محاولة تغيير النظام في قطر، ووصف فيها ايران بأنها "دولة شريفة". 

ووصف المريخي مقاطعة الدول الأربع لبلاده بأنها "حصار جائر" و"غير مشروع". وكرر نفي بلاده دعمها للإرهاب. وفي ما يتعلق بإيران، قال: "تتهمنا (الدول المقاطعة) بعلاقات بإيران. أقسم بالله، إيران حقيقة أثبتت أنها دولة شريفة. إيران ما أجبرتنا إن إحنا نفتح سفارة هناك ونسكر سفارة... إحنا تعاطفنا مع السعودية، وسحبنا سفيرنا من هناك تضامنا مع السعودية، ورجعنا لإيران من اللي شفناه منكم حقيقة انتو كدول".

وكان يشير إلى سحب السفير القطري من إيران بعد اقتحام محتجين إيرانيين للسفارة السعودية في طهران في كانون الثاني 2016، اثر إعدام رجل دين شيعي بارز في السعودية. وتغلق الرياض سفارتها منذ ذلك الحين.

ورد عليه المندوب السعودي في الجامعة العربية أحمد قطان، قائلاً: "لا نعمل على تغيير نظام الحكم في قطر ولكن السعودية قادرة على فعل أي شيء تريده".وأضاف: "يقول (مندوب قطر) إيران دولة شريفة! والله هذه أضحوكة! إيران التي تتآمر على دول الخليج... والتي لها شبكات جاسوسية في البحرين والكويت أصبحت دولة شريفة... والتي تحرق سفارة السعودية... هذا هو المنهج القطري التي دأبت عليه...هنيئا لكم بإيران. وإن شاء الله عما قريب ستندمون على ذلك". 

فيما كرر وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش اتهاماته لقطر بدعم الإرهاب، وقال "الأمور انسكلت في ليبيا وسوريا منذ أن بدأت الأزمة الخليجية وانشغلت بها قطر".

وقال شكري محتدا على مندوب قطر وكلمته: "كلامه عبارة عن مهاترات، وحديث غير ملائم وعبارات متدنية". واتهم قطر بالاصرار على "دعم الإرهاب"،، مضيفا "نعلم جميعا التاريخ القطري في دعم الإرهاب، وما تم توفيره من أسلحة وأموال لعناصر متطرفة في ليبيا وفي سوريا وفي اليمن وفي داخل مصر، وأدت إلى استشهاد العديد من أبناء مصر". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard