لماذا تطرد هونغ كونغ شبابها؟

12 أيلول 2017 | 14:18

المصدر: "بيزنيس انسايدر"

  • المصدر: "بيزنيس انسايدر"

أصبح #سوق الإسكان مكلفاً جداً في هونغ كونغ حتى أنّه لا يستطيع المصرفيين أن يجدوا مكاناً للعمل فيه. وقد بدأ المصرفيون الصغار بالتخلي عن منازلهم الفعلية والبحث عن منازل مشتركة بفضل تكاليف السكن المرتفعة جداً في المدينة، وفقاً لما ذكره موقع Bloomberg.

رغم توجه تطورات السكن في هونغ طونغ خصيصاً إلى الفئة الشبابية، بعكس مدن أخرى مثل لندن وأمستردام لكن الأسعار الخيالية تطرد الشباب منها بهدوء.

ونقل موقع Business Insider عن The Real Deal أنه في المنطقة الواقعة حول متنزه ميني أوشن، حيث تم تحويل 18 شقة فاخرة سابقة إلى 270 وحدة في منطقة شوسون هيل، أصبح تكلفة الغرفة ( بين 80 و100 متر مربع) نحو 1000 دولار أميركي، علماً أنّ معظم المستأجرين في هذه المنطقة من طلاب الجامعات.

يُذكر أنّ هونغ كونغ تُعدّ من الأسواق الأكثر تكلفة في العالم، وازدادت كلفة المعيشة فيها بشكل كبير خلال الربع الثاني من هذا العام، إذ ارتفعت المداخيل التي أُنفقت على الرهون العقارية من 56 في المئة إلى 67 في المئة.

اقرأ أيضاً: ما سرّ فتحات ناطحات السحاب في هونغ كونغ؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard