كيف يمكن التعايش مع الصداع النصفيّ؟

4 أيلول 2017 | 18:04

المصدر: "النهار"

صداع قويّ ومؤلم يجعلك تدور في دوّامة لا تنتهي؛ نوبات خفيفة وأخرى قويّة، بعضها يزول وبعضها الآخر يبقى لثلاثة أيام... صداع نصفي أو كلي، حالات كثيرة وقصص لا تنتهي عن أشخاص يعانون الصداع النصفي. نسمع عنه كثيراً لكن ما هي أنواع هذا الصداع وما هي أسبابه؟ وكيف يمكن علاجه والتعايش معه؟

تُعرّف اختصاصية في أمراض الرأس والجهاز العصبي ومساعدة بروفسور في قسم الجهاز العصبي في مستشفى القديس جاورجيوس – للروم ألين مراد الصداع النصفي أو "Migraine" على أنه "صداع أليم في الرأس يبدأ تدريجياً بحدّة خفيفة ليصل بعد دقائق إلى صداع في الرأس شديد ومؤلم (نصفي أو كلي) يترافق مع وخزات ونبضات في الرأس وانزعاج من الضوء والصوت، وتتراوح المدة الزمنية لوجع الرأس بين يوم وحتى 3 أيام". 

وتُميّز د. مراد بين نوعين من الصداع النصفي:

* صداع نصفي غير مصحوب بعوارض تحذيرية ونُطلق عليه تسمية الـmigraine standard أو الصداع النصفي الأساسي.

* صداع نصفي مع الأورة "Aura": يعاني المريض من عوارض تحذيرية قبل نوبة الصداع مثل اضطرابات تدريجية في الرؤية (رؤية نجوم أو دوائر)، مشكلة في النطق أو خدر نصفي أو شلل نصفي، وتتراوح مدة زمن هذه العوارض ما بين 5 دقائق ونصف ساعة قبل اختفائها ليعاني المريض صداعاً شديداً في الرأس.

كذلك هناك بعض الأشخاص يعانون النوعين معاً صداع نصفي وصداع مع Aura.

برأي د. مراد أن "هناك أسباب كثيرة مسؤولة عن الصداع النصفي منها العامل الوراثي، قلة أو كثرة النوم، نوعية الطعام، الكحول، بعض روائح العطور، التغيّر المناخي ونمط الحياة عند الشخص والسفر أو التنقل لمسافات بعيدة ما يسبب الغثيان والتقيؤ وانزعاجاً لدى بعض الأفراد.

وتشير اختصاصية في أمراض الرأس والجهاز العصبي إلى أنّ الصداع النصفيّ يُصيب في الغالب الأفراد الذين تتراوح أعمارهم بين 20 - 40 سنة، لكنه قد يصيب الأطفال أيضاً. وتكون عوارض الصداع النصفي عند الأطفال مختلفة عن الكبار ونُطلق عليها تسميةmigraine abdominale، إذ يشكو بعض الأطفال ألماً في الرأس أو ألماً في البطن. كذلك هناك أيضاً الصداع النصفي عند المرأة بسبب التغيّر في مستوى الهرمونات خلال فترة الدورة الشهرية، وقد تعاني المرأة صداعاً في الرأس قبل يومين من الدورة الشهرية أو أثناءها أو بعدها.

كيف نعالج الصداع النصفي؟

تشدّد د. مراد على أهمية العلاجات التي تتراوح "بين علاج نوبات الصداع عند المريض وهي كناية عن مسكّنات، وبين العلاج المزمن واليومي بهدف التخفيف من نسبة الوجع وحدّته، إذ يتراوح العلاج في هذه الحالة بين 6 أشهر والسنة، لكن علينا أن نعرف أنّ هناك معايير محددة لوصف علاج مزمن للأشخاص وأهمّها عدد نوبات الصداع في الشهر الواحد أو أن تكون هذه النوبات مزعجة وتُعطّل الشخص عن القيام بواجباته اليومية.

كذلك يتراوح العلاج بين إعطاء أدوية لنوبات الصرع (Epilepsie) التي تفيد مرضى الصداع النصفي وبين أدوية ضد الاكتئاب، بالإضافة إلى علاج المسكّنات الذي يأخذه المريض عند الإصابة بنوبة الصداع. أما للصداع النصفي عند الطفل فنلجأ إلى العلاج بالمسكّنات ونتفادى الأدوية والعلاجات المزمنة، فيما لجأ البعض إلى البوتوكس في الرأس لمعالجة الصداع النصفي المزمن عند الأشخاص".

تحذيرات هامّة

وتُحذّر اختصاصية في أمراض الرأس والجهاز العصبي من بعض الأمور والعوارض أهمّها:

* "إذا كان الألم مغايراً لعوارض الصداع النصفي المتعارف عليه عند المريض يتوجب عليه الذهاب إلى المستشفى لمعرفة سبب الألم في رأسه، فقد يكون الألم ناتجاً من نزف في الرأس.

* على النساء اللواتي يعانين صداعاً نصفياً عدم التدخين أو تناول أدوية منع الحمل لأنها تزيد نسبة الجلطات الدماغية.

* العوارض التحذيرية التي تسبق نوبة الصداع النصفي (اضطرابات في النظر والنطق والخدر) إذا تخطت مدّتها النصف الساعة، فعلى الشخص التوجّه إلى المستشفى لأن هناك خطر حدوث جلطة.

* كما أنّ العوارض التحذيرية إذا حدثت لأول مرة عند الشخص، فعلى المريض زيارة الطبيب لتشخيص حالته والتأكد من صحّة معاناته من الصداع النصفي".

نصائح سريعة لمريض الصداع النصفي:

تنصح د. مراد كل المرضى الذين يعانون الصداع النصفي باتباع هذه النصائح للتعايش مع الوجع وتفادي نوبات الصداع القوية وذلك من خلال:

* تناول مسكّن عند الشعور بثقل في الرأس صباحاً لتفادي نوبة الصداع الشديدة والمؤلمة التي لن تخفف من حدّتها كثيراً الأدوية في وقت لاحق، لأنّ نسبة الألم تخطت مفعول الدواء.

* عند نوبة الصداع القوية على المريض تناول المسكّنات ودواء للغثيان ومن المفترض أن تريحه.

* تفادي العوامل والأسباب التي تؤثر على وجعهم كالالتزام وقت النوم، تفادي بعض أنواع الطعام، عدم احتساء الكحول كثيراً...


مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard