مراهقون عذّبوا حيوانات ووثّقوا البشاعة بالصور... ما عقابهم؟

25 آب 2017 | 17:49

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

محكمة روسية.

قضت محكمة روسية اليوم، بإنزال عقوبات سجن قاسية في حق مراهقتين عذّبتا حيوانات وقتلتها، مع صديق لهما كان يصوّر هذه الوقائع القاسية. 

ودينت أليونا سافتشينكو وألينا أورلوفا بتهمة تعذيب 15 حيوانا منها كلاب وقطط حصلتا عليها من مراكز رعاية بعد نشر إعلانات، وفق ما جاء في بيان للجنة التحقيق.

وكانت المراهقتان في سن السابعة عشرة لدى ارتكابهما هذه الفظاعات. وبعد خمسة أشهر من المحاكمة صدر الحكم بسجن واحدة منهما أربع سنوات وثلاثة أشهر، والثانية ثلاث سنوات وعشرة أيام، بحسب ما نقلت وكالة "ريا نوفوستي".

وكان صديقهما فيكتور سميشلاييف في الثامنة عشرة حينها، وحكم عليه بالسجن ثلاث سنوات لأنه كان يصوّر تعذيب الحيوانات وقتلها.

وقالت لجنة التحقيق: "قضت المحكمة بأن الصديقتين أساءتا معاملة تلك الحيوانات بشكل منهجي، باستخدام وسائل ساديّة، وقطّعتا أوصالها أو قتلتها".

وعرضتا على الطب النفسي، إلا أن التقارير أشارت إلى أنها لا تعانيان من أي اضطراب، وفقا للوكالة.

وفي محاكمة منفصلة، أمر القضاة بتغريم والدي المراهقين الثلاثة بسبب "الاهمال في تربية الأطفال".

ونادرا ما تعاقب المحاكم الروسية بقسوة على جرائم تعذيب الحيوانات، لذا فإن هذه الأحكام الصادرة في حق المراهقين الثلاثة تشكّل استثناء.

علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard