100 تهمة اغتصاب جنسي إجرامي بحق الأطفال... إنّها جريمة زعيم الطائفة المسيحية العسكرية!

24 آب 2017 | 11:59

جريمة بحقّ الطفولة (تعبيرية).

يواجه زعيم الطائفة المسيحية العسكرية في نيو مكسيكو العشرات من الاتهامات بالاعتداء الجنسي على الأطفال في قضية تقول السلطات إنّها مرتبطة بانتهاكات واسعة النطاق من الجماعة الدينية، وفق ما ذكر موقع "الدايلي مايل". 

واتّهم بيتر غرين من السلك التدريبي في البعثات المسيحية العدوانية في المجتمعات النائية بـ100 تهمة اغتصاب جنسي إجرامي بحق الأطفال.

ويواجه أعضاء طائفة "ديبورا غرين"، يوشوا غرين وستايسي ميلر تهماً مختلفة تراوح ما بين إساءة معاملة الأطفال والرشوة وإخفاء الحمل والولادة.

وقالت عضوة سابقة في الطائفة، مورا ألانا شميرير، أنّها تحاول توجيه الانتباه والادعاء على مجموعة نيو مكسيكو منذ سنوات. مضيفة أنها أجرت مقابلات مع المحققين في هذه المجموعة، ورفعت دعوى قضائية ضدهم بسبب سوء المعاملة وإجبارها على التخلي عن الحضانة القانونية لثلاثة من أطفالها.

فرت المجموعة من كاليفورنيا ثم ظهرت في وقت لاحق بالقرب من الباسو في تكساس. ومن جهتها، وكتبت في بيان نشر على موقعها أنّ هذه الادعاءات كاذبة ومشابهة للادعاءات التي واجهتها الجماعة على مر السنين. وتابع: "نحن لا نعرف مَن هم المتهمون، والاتهامات هي مجرد إعادة تدبير للأكاذيب القديمة التي تم التحقيق فيها في الماضي".

علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard