المنصات السورية في ضيافة الرياض لتوحيد الرؤى... مصير الاسد على الطاولة والتقدم بطيء!

21 آب 2017 | 21:48

المصدر: "النهار"

بدأت في #الرياض اليوم اجتماعات الهيئة العليا للمفاوضات السورية بحضور منصتي القاهرة وموسكو بهدف الخروج بوفد واحد وموحد الى محادثات جنيف المقبلة مع النظام. وتكتسب هذه الاجتماعات أهمية متزايدة وسط ظروف اقليمية ودولية متبدلة توحي بتراجع الزخم الدولي الرافض لمشاركة الرئيس السوري بشار الاسد في عملية الانتقال السياسية المفترضة.

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 96% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

كيف نساعد الفتيات الممتلئات على اختيار ما يليق بهن؟

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard