بداية "كئيبة" لبرشلونة وقوية لريال مدريد... وطرد راموس

21 آب 2017 | 09:37

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

"أ ب"

بدأ #برشلونة الموسم الجديد من #الدوري_الاسباني لـ #كرة_القدم بفوز جيد على ريال بيتيس 2-0، في المباراة الأولى على ملعب كامب نو، بعد الهجمات الدامية في كاتالونيا وكامبريلس.

كما استهل #ريال_مدريد بنجاح رحلته نحو الاحتفاظ باللقب لأول مرة منذ 2008 بفوزه على مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا 3-0، لكن قائده سيرجيو راموس تعرض للطرد في اللحظات الأخيرة، ليحصل على البطاقة الحمراء رقم 23 في مسيرته.

وحول الين توسكا مدافع بيتيس تمريرة عرضية من النشيط جيرارد دولوفيو خطأ داخل مرمى فريقه في الدقيقة 36، كما صنع لاعب ايفرتون السابق العائد إلى ناديه القديم الهدف الثاني، الذي سجله سيرجيو روبرتو في الدقيقة 39.

وكان #ليونيل_ميسي مسؤولا عن الإبداع في برشلونة، ووضعت مسؤولية أكبر على عاتقه في ظل غياب #لويس_سواريز وأندريس انيستا.

ورغم الفوز، كانت الأجواء كئيبة في استاد كامب نو قبل وأثناء المباراة، مع حضور 56480 مشجعا فقط رغم أن سعة الاستاد تصل إلى 99 ألفا.

وأعلن النادي أنه منح جماهيره حق إعادة التذاكر بعد هجمات يوم الخميس الماضي، التي أسفرت عن مقتل 14 شخصا وإصابة أكثر من 100. 

وقال دولوفيو للصحافيين: "أردنا الاحتفال بهذا الفوز وأهديت الهدف (الأول) إلى الضحايا وعائلاتهم".

وأضاف: "ما حدث كان فظيعا. نتمنى عدم تكرار ذلك مرة أخرى. لسنا خائفين لكن يجب أن يتوقف ذلك. هذا الفوز لهم".

وأحيا لاعبو برشلونة ذكرى الضحايا بارتداء قمصان كتب عليها "برشلونة" بدلا من اسمائهم.

وفي المباراة الثانية، انطلق ديبورتيفو بقوة على ملعبه، لكنه أهدر ثلاث فرص مبكرة لمباغتة حامل اللقب.

وأحبط كيلور نافاس حارس ريال أول فرصتين للمهاجم الروماني فلورين أندوني، لكن ريال لم يرحم منافسه.

وسدد لوكا مودريتش كرة ارتدت من الحارس روبن مارتينيز لينقل كريم بنزيمة الكرة إلى غاريث بيل، الذي سدد في المرمى الخالي ليضع ريال في المقدمة في الدقيقة 20.

وبعدها فرض الفريق الزائر هيمنته، وأضاف كاسيميرو الهدف الثاني بعد سبع دقائق ليكلل عملا رائعا بعد 44 تمريرة.

وقال المدير الفني لريال مدريد زين الدين #زيدان: "ندرك أننا نملك لاعبين قادرين على تقديم اداء افضل، وعملنا بجد لنسجل هدفا مثل الهدف الثاني ونحن سعداء بذلك".

وأضاف: "سعداء بالطريقة التي سارت عليها المباراة، لكن لم يسعدنا بالطبع ما حدث مع سيرجيو. نشعر بالسعادة بشكل عام لأنه ليس من السهل الفوز هنا. خلق ديبورتيفو مشاكل لنا وأتيحت له الفرص".

واستقبل توني كروس تمريرة بيل ليسجل الهدف الثالث في الدقيقة 62، بينما أكمل فلورين أندوني مهاجم ديبورتيفو أمسية سيئة بعدما يهدر ركلة جزاء في الرمق الأخير قبل أن يطرد راموس لحصوله على إنذار ثان قبل النهاية.

وعادل راموس رقم بابلو ألفارو وتشابي أغوادا كأكثر اللاعبين حصولا على بطاقات حمراء في تاريخ دوري الدرجة الأولى الاسباني برصيد 18 بطاقة، رغم أنه لم يتعرض للطرد أبدا في 143 مباراة مع منتخب اسبانيا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard