سوريا تطلب من الامم المتحدة "منع توجيه ضربه عسكرية" لها

2 أيلول 2013 | 13:07

طلبت سوريا من الأمم المتحدة منع "أي عدوان" عليها في أعقاب دعوة الرئيس الأميركي باراك اوباما في مطلع الأسبوع لتوجيه ضربة عسكرية للجيش السوري لعقابه على هجوم وقع الشهر الماضي بالأسلحة الكيميائية.

وقالت وكالة الأنباء السورية الرسمية، على موقعها باللغة الإنكليزية، إن مندوب سوريا لدى الامم المتحدة بشار الجعفري، دعا في خطاب موجه إلى بان كي مون، والرئيسة الدورية لمجلس الأمن ماريا كريستينا برسيفال، "الأمين العام للامم المتحدة إلى تحمل مسؤولياته في منع اي عدوان على سوريا والدفع من أجل التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سوريا". 
ودعا الجعفري مجلس الأمن إلى "القيام بدوره كصمام أمان لمنع الاستخدام العبثي للقوة خارج إطار الشرعية الدولية". 
وقال إنه يتعين على الولايات المتحدة "القيام بدورها كراعية للسلام وكشريك لروسيا في التحضير للمؤتمر الدولي الخاص بسوريا وليس كدولة تستخدم القوة ضد من يعارض سياساتها". 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard