الببلاوي يتراجع عن اقتراحه حل "الإخوان"

28 آب 2013 | 14:14

قال رئيس الوزراء المصري حازم الببلاوي إنه ليس من الضروري ان تحظر مصر "الاخوان المسلمين" أو تقصيهم عن العملية السياسية، في تخفيف للهجة التي تتحدث بها الدولة عن الجماعة.
وزاد هذا من التكهنات بشأن بدء الحكومة الإعداد لتسوية سياسية محتملة للأزمة في مصر.
وكان الببلاوي تحدث في 17 آب عن ضرورة حل "الإخوان المسلمين". وطرح الاقتراح على وزير الشؤون الاجتماعية المسؤول عن اعطاء تصاريح للمنظمات غير الحكومية.
غير أن الببلاوي قال لوكالة الشرق الأوسط إن "حل الحزب أو الجماعة ليس هو الحل... من الخطأ اتخاذ قرارات في ظروف مضطربة. من الأفضل أن نراقب الأحزاب والجماعات في إطار العمل السياسي من دون حلها وعملها في الخفاء". وأضاف أن "مدى التزام حزب الحرية والعدالة أو جماعة "الإخوان" وشبابها وأعضائها سيكون هو المفصل في الاستمرار من عدمه". غير أن الحكومة "ستراقب الجماعة وحزب الحرية والعدالة، ذراعها السياسية، وتصرفات اعضائها هي التي ستحدد مصيرها".

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard