15 قتيلا بأعمال عنف في أفريقيا الوسطى

3 تموز 2017 | 07:29

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(رويترز)

قُتل 15 شخصًا على الأقل في كاغا-باندورو في وسط جمهورية #أفريقيا_الوسطى، في تبادل لإطلاق النار بين مسلحين من ميليشيا تنتمي إلى ائتلاف سيليكا السابق وجنود القبعات الزرق في بعثة #الأمم_المتحدة (مينوسكا)، وفق ما أفاد مصدر إغاثي. 

وفي حديث إلى وكالة الصحافة الفرنسية، قال مسؤول في منظمة إغاثة دولية: "هناك 15 قتيلًا على الاقل في صفوف المقاتلين اثر المعارك".

ووفق مصادر أمنية من بينها أفراد في بعثة مينوسكا، فإنّ عناصر من "الحركة القومية لجمهورية أفريقيا الوسطى"، الميليشيا التي كانت تنتمي الى ائتلاف سيليكا المتمرد ذي الاغلبية المسلمة، هم الذين بادروا الى إطلاق النار على عناصر البعثة الأممية.

وقال مصدر اممي مطلع على ما جرى إنّ "مسلحين من الحركة القومية لجمهورية أفريقيا الوسطى عاثوا في المدينة فسادا بسبب قضية انتقام، وبعدها اشتبكوا مع الكتيبتين الباكستانية والبوروندية (في مينوسكا) المتمركزين في المدينة".

من جهته، قال فلاديمير مونتيرو المتحدث باسم مينوسكا: "إنّ قوات مينوسكا أدت واجبها في حماية السكان المدنيين من عناصر الحركة القومية لجمهورية أفريقيا الوسطى".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard