R.I.P.D شرطة الدينونة

25 آب 2013 | 17:03

المصدر: "دليل النهار"

  • "جوزفين"
  • المصدر: "دليل النهار"

شرطيان يطاردان الأموات.

أحرف R.I.P هي اختصار لجملة "ارقد بسلام". وحرف D يرمز لقسم الشرطة. وعندما نجمعها معاً، يطالعنا فيلم من اخراج الالماني روبرت شوانتكه ومن بطولة جيف بريدجز وراين رينولدز، فيه كوميديا وفيه أموات وشرطة. بدوره الفيلم يعطينا عمره على شبابيك التذاكر، لأنه لم يحقق سوى 56 مليون دولار في العالم، أي أقل من نصف قيمة موازنته التي بلغت 130 مليون دولار. صحيح أن المخرج سبق وقدم ترفيهاً ممتعاً مع الجزء الاول من سلسلة افلام Red، لكن مهمته في R.I.P.D لم تكن موفقة مع طرافة ضعيفة مثلها مثل الكيمياء بين الممثلين، إضافة الى أجواء تقليدية ومتوقعة. الفيلم مقتبس من قصة مصوّرة لبيتر م. لنكوف ويروي قصة شرطيين زميلين من نوع خاص جداً لأنهما متوفيان ويعملان في مركز الدينونة في قسم R.I.P.D، ومهمتهما الامساك بالاموات المجرمين الهاربين من الآخرة والمختبئين على الارض بهيئة بشر. الاول هو نيك (راين رينولدز) الذي لقي حتفه على يد زميله الفاسد بوبي (كيفن بايكون). في عالم الآخرة تطلب منه مديرة قسم الدينونة (ماري لويز باركر) العمل مع روي (جيف بريدجز) الذي عاش على الارض قبل مئتي عام.

نيك يوافق على العمل في هذا القسم رغبة منه في رؤية زوجته والانتقام من زميله. اما روي فهدفه حماية الارض من المجرم بوبي المصمم على اعادة الاموات المجرمين الى الارض. تركيبة زميلي الشرطة المتناحرين طريفة، لكن التناغم بينهما شبه مفقود ووحده جيف بريدجز بدا مقبولاً وقد حل مكان نجم The Hangover زاك غاليفياناكيس في اداء شخصية روي، ونجح في تحويل الحوارات السخيفة محطة طريفة. بدوره كيفن بايكون مقنع في أدوار الشر التي باتت تلائمه، وماري لويز باركر جيدة في دور المديرة المتسلطة الذي عرض اولاً على جودي فوستر. لكن الكاستينغ وحده لا يستطيع حماية الفيلم القائم على سيناريو يغيب عنه الابتكار وتكثر فيه الحوارات الركيكة واللقطات القريبة، والاجواء المكررة. بدورها المؤثرات الخاصة ورغم تقديمها عدداً كبيراً من الوحوش والديكورات، إلا أن الاستعراض المشهدي القريب من الاجواء الكرتونية لا يبهر العين فعلاً ولا ينجح في تعويض الفراغ المسيطر على السيناريو.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard