ج. ك. رولينغ تكشف عن سبب كره دورسليس لهاري بوتر

28 حزيران 2017 | 17:39

لطالما كنا نتساءل ما الذي فعله هذا الطفل الصغير كي يتكبد غضب عائلة دورسليس العجيبة وتعذيبها له، سواء من عمه وعمته أو من ابنهما، الأمر الذي أدى إلى وصوله إلى مدرسة تعليم السحر.  

ذكر موقع "الإنديبندنت" أن كاتبة سلسلة روايات هاري بوتر، ج. ك. رولينغ كتبت مطولاً على موقع "pottermore" عن تاريخ فيرنون وبتونيا دورسليس، إذ أن بتونيا حقدت على أختها الساحرة وطفلها.

  ومع ذلك، سرعان ما تفاقم التوتر بين فيرنون وصديق ليلي جيمس بوتر، وابتعدت الأختان أكثر فأكثر عن بعضها؛ ولم تتم دعوة ليلي كي تكون إشبينة العروس في حفل زفاف أختها، وكذلك بونيا لم تشهد على زفاف أختها.

وكانت آخر مراسلات الأختين رسالة من ليلي تخبرها عن ولادة هاري، وقد ألقيت على الفور في سلة المهملات. ومن غير المستغرب أن عائلة دورسليس صُدمت لدى اكتشاف ابن الأخت اليتيم على عتبة بابها بعد مرور عام، ولكن قراءة خبر وفاة ليلي كان كالصاعقة، لذلك لم يكن لدى بتونيا خيار سوى أخذ الطفل.

وفي هذا الصدد قالت رولينغ: "فعلت ذلك بشكل مضن، وقضت بقية طفولة هاري تعاقبه على اختيارها هذا. ويعود استياء فيرنون أيضاً إلى تشابه هاري الوثيق مع والده جيمس، الأمر الذي دفع بسفيرس سنيب الى كرهه أيضاً".

كما كشفت رولينغ عن تفاصيل كثيرة عن American Hogwarts, Ilvermorny School of Witchcraft and Wizardry .

الى محبّي التارت... تارت الفراولة والشوكولا بمقادير نباتية!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard