الشيخ قبلان في خطبة عيد الفطر: نريد قوى أمنية محسوبة على الوطن لا على السياسيين

26 حزيران 2017 | 08:15

دعا المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان للانطلاق إلى تفعيل عمل المؤسسات كما اتفق في لقاء #بعبدا.

وفي خطلة #عيد_الفطر في مسجد الإمام الحسين ببرج البراجنة، قال الشيخ قبلان: "نريد قوى أمنية محسوبة على الوطن لا على السياسيين"، داعياً إلى "الحوار والتوافق واعتماد المنهجية السياسية التي تخرجنا من دويلات الطوائف ومصالح القوى السياسية لدولة الوطن الحاضن لأبنائه، دولة المواطنة والتنوع والكفاءة والانتماء إلى بلد لا نريده إلا منارة ونموذجا يحتذى، ورسالة تقتدى، يكون فيها المسلم والمسيحي، جنبا إلى جنب، تجمعهما أخوة الإنسانية، ولا تفرقهما مصلحة من هنا أو ارتهان من هناك، فمصلحتهما واحدة هي لبنان الواحد. فكما أن شراكة الجيش والشعب والمقاومة أكبر ضامن للبنان، فإن الشراكة السياسية والعدالة الاجتماعية، وتزخيم دور المؤسسات الخدمية والأمنية أكبر ضامن لمصالح شعب لبنان وشراكته الوطنية".

وتابع: "سنستمر في مطالباتنا ومناشداتنا للجميع، بأن ينصرفوا بعد إقرار #قانون_الانتخاب إلى إدارة شؤون الدولة، وبناء مؤسساتها، وتطبيق ما تم الاتفاق عليه في اللقاء التشاوري الذي عقد في القصر الجمهوري، واعتماد الشفافية في التنفيذ، ومتابعة القضايا التي تهم الناس، وتعالج مشاكلهم الحياتية والاجتماعية، وفق برامج تنموية، ورؤى اقتصادية، تؤمن فرص العمل، وتزيد الناتج القومي، وتخفف من الدين العام، وتشعر الناس بشيء من الاستقرار المجتمعي، والاطمئنان النفسي الذي يلجم الجريمة، ويضع حدا لهذا التفلت، ولهذه الفوضى التي باتت تشكل خطرا على السلم الأهلي في ظل هذا الضيق المعيشي، وهذا الازدحام السكاني، الذي سببه النزوح السوري، حيث باتت معالجته أمرا ملحا، بما يؤمن عودة الإخوة السوريين إلى بلدهم آمنين، وذلك بالتواصل والتنسيق مع الحكومة السورية، التي ينبغي أن تكون جاهزة ومتجاوبة في هذا الشأن".

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard