السنيورة: للتوقف عن الامتناع عن تطبيق القوانين بحجة عدم اعجابها للبعض

16 حزيران 2017 | 18:19

بارك رئيس كتلة " #المستقبل" الرئيس #فؤاد_السنيورة، في تصريح من المجلس النيابي بعد اقرار #قانون_الانتخاب، "للبنانيين القانون الجديد، بغض النظر عن بعض سيئاته لا سيما في #بيروت"، معتبرا ان "الترانسفير" الذي حصل في دوائر بيروت يعيد إلى الأذهان مرحلة انقسام بيروت الطائفي"، ودعا الى "مشاركة الجميع لتخطي التداعيات الناتجة عنه". 

ونوه بما "نقل من كلام لرئيس الجمهورية #ميشال_عون عن المرحلة من الان وحتى موعد #الانتخابات"، وقال: "اعتقد ان الملفات الاقتصادية والاجتماعية يجب ان تكون على رأس اهتمامات مجلس النواب والحكومة، علّنا نكفر عن الوقت الضائع لمدة قرابة عقد من الزمن لم نستفد خلالها من التشريع والرقابة والمحاسبة".

واضاف: "مع ذلك، أجد نفسي مضطرًا للدعوة لتنفيذ حكم #الاعدام للقتل المتعمد، ليشكل خطوة لاستعادة الدولة لهيبتهها على كامل الاراضي اللبنانية، ومع استعادة تفعيل حكم الإعدام، علّه يسهم في الحدّ من الجرائم المنتشرة، ومع خطة لإنهاء حالة #السلاح المتفلت غير الشرعي".

ودعا السنيورة إلى "اعادة الاعتبار لعملية تنفيذ باقي بنود #اتفاق_الطائف، وتشكيل الهيئة الوطنية لإلغاء #الطائفية_السياسية، وإعادة الاعتبار للكفاءة والجدارة والانجاز في من يتولى المسؤولية بالادارة العامة، ومحاسبته على اساس الاداء، والتأكيد على توسيع دائرة المناقصات في تعزيز الشفافية وفي استعادة ديوان المحاسبة دوره بالمراقبة اللاحقة بدلا من الاكتفاء بالملاحقة المسبقة".

كما دعا "للتوقف الفوري عن الامتناع عن تطبيق القوانين بحجة عدم اعجابها للبعض".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard