مبارك دمعت عيناه وسجد شكراً لله منتظراً إطلاقه

22 آب 2013 | 11:05

المصدر: صحف مصرية

  • المصدر: صحف مصرية

الانترنت

أوردت صفحة غير رسمية لوزارة الداخلية المصرية عبر موقع التواصل الاجتماعى "فايسبوك" أنه من المقرر نقل الرئيس السابق حسني مبارك بطائرة خاصة إلى مقر إقامته الجبرية الجديد، تنفيذاً لقرار الإقامة الجبرية الذى أصدره نائب الحاكم العسكري.
ونقلت صحيفة "الوطن" المصرية عن اللواء مصطفى باز، مساعد وزير الداخلية لقطاع السجون، أن مبارك سيُخلى بعد ساعات قليلة ويُنقل بطائرة إلى مقر إقامته الجبرية في إحدى المنشآت السيادية أو مستشفيين عسكريين، بينما يعتقد أنصاره أنه سيعود إلى منزله الخاص في القاهرة حيث تقيم زوجته سوزان. وأفادت الصحيفة أن الرئيس السابق استقبل القرار بـ"ابتهاج شديد ودمعت عيناه، وطلب من نجله علاء الذي احتضنه فور علمه بالقرار أن يساعده ليسجد شكراً لله".
وفي المقابل، وصف الناطق باسم حركة "تمرد" حسن شاهين إطلاق مبارك بأنه صفقة كان يتبناها نظام "الإخوان المسلمين" تنفيذاً لاتفاق تم بين قيادات الجماعة وقيادات المجلس الأعلى للقوات المسلحة أثناء توليه السلطة. ودعا إلى إعادة توقيف الرئيس السابق وفقاً لقانون الطوارئ، لأن خروجه خطر على الأمن القومي للبلاد و"جريمة في حق ثورة 25 يناير بكل موجاتها". ودعت حركة "6 أبريل" المعارضة إلى وقفة احتجاجية أمام دار القضاء غداً رفضاً لإطلاق مبارك.
ورأت صحيفة "البلد" أن تطورات الأيام الأخيرة أعادت عقارب الزمن إلى ما قبل الثورة، فمبارك يستعيد حريته، و"الإخوان" خلف القضبان، والمدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي عاد إلى فيينا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard