فحص دم غيّر حياة دوريس... المستشفى مطالب بدفع "عطل وضرر"

12 حزيران 2017 | 17:36

المصدر: أ ف ب

  • المصدر: أ ف ب

اعتبر مستشفى في غراتس جنوب #النمسا مسؤولا عن عملية خلط بين طفلتين عند الولادة قبل 26 عاما. وحكم عليه بدفع عطل وضرر لعائلة المدعية، مع ان التفتيش عن الطفلة الاخرى لم يعط نتيجة.

واكد القضاء انه منح تعويضات قدرها 30 الف أورو (33700 دولار) الوالدين والشابة المعنية الذين باشروا العملية امام المحاكم المدنية العام 2015.  

واكتشفت الشابة دوريس غرونفالد خلال فحص للدم اجرته العام 2014 ان فئة دمها مغايرة لتلك الواردة في وثائق ولادتها الاصلية. واكدت فحوص طبية وفحص "دي انه ايه" انها ليست ابنة الام التي ربتها. 

ووجه المستشفى الجامعي في غراتس، حيث انجبت الام طفلتها، نداء الى النساء اللواتي انجبن اطفالا بين 15 تشرين الاول و20 تشرين الثاني 1990 ليخضعن لفحوص "دي ان ايه". الا ان الفحوص التي اجريت حتى اليوم لم تسمح بمعرفة هوية والدة الطفلة. ويمكن استئناف الحكم. 


كل هذه الأسماء أخفقت هذا الموسم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard