هذا الزعيم الديني متهم بتبادل رسائل اباحية مع امرأة... الشرطة تفتش عنه

30 أيار 2017 | 17:44

المصدر: أ ف ب

  • المصدر: أ ف ب

أعلنت #الشرطة_الأندونيسية اصدار مذكرة لاعتقال زعيم ديني شارك في تنظيم تظاهرات ضد الحاكم السابق المسيحي لجاكرتا، لاتهامه في قضية مواد اباحية، في وقت تسعى السلطات الى كبح المتطرفين.

واعتبرت الشرطة الاثنين ان #رزق_شهاب، زعيم "جبهة المدافعين الاسلاميين" المتطرفة والسيئة السمعة، مشتبه به في قضية تزعم تبادله رسائل اباحية مع امرأة.  

ويوجد شهاب، الذي تحقق معه الشرطة في دعوى تشهير منفصلة، خارج اندونيسيا حاليا، بعد سفره الى السعودية لأداء العمرة وعدم عودته، رغم استدعاء الشرطة له مرارا للاستماع لأقواله.  

ويقول محللون ان هذا من المؤشرات الأخيرة الى سعي حكومة الرئيس جوكو ويدودو الى تضييق الخناق على المتطرفين في أكبر بلد مسلم من حيث عدد السكان، مع بروز مخاوف من تنامي تأثيرهم.

ولعب شهاب دورا رئيسيا في تنظيم سلسلة تظاهرات العام الماضي ضد حاكم جاكرتا باسوكي تجاهاجا بورناما، وهو حليف لويدودو، بسبب مزاعم انه اهان القرآن خلال حملة اعادة انتخابه.  

وأدى الجدل الى خسارة بورناما الانتخابات ودخوله السجن هذا الشهر لمدة عامين بتهمة التجديف، مما أثار قلقا من تنامي الشعور باللاتسامح الديني في بلد يعتبر تقليديا قلعة للاسلام المعتدل.  

وينظر الى "جبهة المدافعين الاسلاميين" منذ زمن طويل كمؤسسة هامشية لا تعكس وجهة نظرها المتطرفة تلك التي لمعظم الأندونيسيين، وهي كانت معروفة بمداهماتها للملاهي الليلية خلال شهر رمضان، لكن التظاهرات ساهمت في بروزها.  

وأكد المتحدث باسم شرطة جاكرتا آرغو يوونو اعتبار الشرطة لشهاب مشتبها به، بسبب انتهاكه قوانين أندونيسيا المتشددة حول المواد الاباحية، وتبادله رسائل خادشة وصورا عارية مع امرأة.  

ووفقا للنظام القضائي الأندونيسي، فان اعلان شخص مشتبها به يعني ان السلطات تعتقد انها تملك أدلة كافية للنظر في توجيه الاتهام اليه، قبل ان تحال القضية على المحكمة.  

وشهاب، الذي سجن مرتين في السابق، قد يواجه في حال ادانته حكما بالسجن لمدة تصل الى 5 سنوات. وقال آرغو: "سنصدر مذكرة اعتقال ونفتش منزله ونعمل مع سلطات الهجرة على تحديد مكانه".    

ونفى محامي شهاب سوغيتو آمتو براويرو ان يكون شهاب انتهك القوانين التي تحظر الخلاعة. وقال ان موكله ضحية "فعل شرير". كذلك، تم اعتبار المرأة التي تلقت الرسائل الاباحية مشتبها بها ايضا في هذه القضية.


لوحة سمير تماري: "التحليق فوق العقبات"

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard