مسؤول كبير في صندوق النقد لـ"النهار": علاج لبنان ودول الخليج... "الإصلاح" أولاً!

24 أيار 2017 | 17:16

المصدر: "النهار"

أصدر #صندوق_النقد_الدولي توقعات ضعيفة لنمو دول مجلس التعاون الخليجي في سنة 2017 نتيجة إستمرار المستويات المتدنية لأسعار النفط. وتوقع تباطؤ النمو في السعودية إلى 0.4% في 2017 بسبب انخفاض إنتاج النفط والإجراءات الجارية لضبط الأوضاع المالية قبل أن يرتفع إلى 1.3% في 2018 مقارنة مع 1.4% في العام 2016، فيما ربطت المؤسسة تطور النمو بكيفية تطبيق ونجاح اتفاق "أوبيك" على خفض إنتاج النفط والذي وقع في تشرين الثاني 2016 ويهدف الى خفض الانتاج 1.2 مليون برميل يوميا لمدة ستة أشهر بدءاً من كانون الثاني. أمام التحديات الجديدة التي تواجهها الدول المنتجة للنفط وبخاصة دول مجلس التعاون، شرعت هذه الاخيرة في إجراءات تقشفية وإصلاحية هامة خلال الاشهر الماضية، لوضع حد لتراجع إيراداتها ولتنويع مصادر دخلها بعيداً عن النفط. فوضعت خططاً تشمل تطوير قطاعاتها غير النفطية، وتحسين أدائها، بالاضافة الى فرض سلسلة من الضرائب.  

أمام هذه التغيرات الهيكلية، كان لـ"النهار" حديث مع نائب مدير الشؤون المالية العامة في صندوق النقد الدولي، عبد الحق الصنهاجي حول التطورات التي تشهدها الدول الخليجية بالاضافة الى كل الدول العربية والشرق اوسطية. في البداية تقويم للسياسات المالية المعتمدة من دول مجلس التعاون الخليجي والمطلوب لضمان الاستدامة المالية لهذه الدول، حيث يعتبر الصنهاجي ان هذه السؤال مهم جدا وبخاصة بالنسبة الى دول مجلس التعاون الخليجي التي وضعت كل ثقلها لإيجاد الحلول والطرق المناسبة لضمان الاستقرار المالي المستدام فيها في الوقت الذي لم تعد فيه اسعار النفط الى مستوياتها المرتفعة والتي إستفادت منها هذه الدول في السنوات الماضية. ويضيف: "أعتقد ان أزمة تراجع اسعار النفط بشكل دراماتيكي منذ العام 2015 لم تشكل بحد ذاتها صدمة بالنسبة الى دول الخليج التي كانت شهدت في الاعوام الماضية أزمة مشابهة، وبالتالي، أقدمت هذه الدول على التعاطي مع هذه الازمة من خلال طريقتين: الاولى الاستفادة من الاحتياطات المالية التي تم تخزينها في السنوات الماضية بالاضافة الى بيع بعض الاصول، وثانيا، قامت العديد من هذه الدول بإطلاق برامج تقشفية...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 93% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard