حساب على "تويتر" أنبأ باعتداء مانشستر قبل وقوعه... داعش يهدد: "الآتي اشد وانكى"

23 نوار 2017 | 15:27

المصدر: أ ف ب

  • المصدر: أ ف ب




انبأ حساب مجهول داعم لتنظيم "#الدولة_الاسلامية" بـ#اعتداء_مانشيستر قبل نحو 4 ساعات من حصوله، والذي اسفر عن وقوع 22 قتيلا واصابة 59 شخصا الجرحى.

وكتب موقع "#دايلي_اكسبرس" الاخباري البريطاني ان تقارير بدأت ترد عن تحذيرات ظهرت على "تويتر" قبل 4 ساعات من اعتداء مانشستر. وفي التفاصيل، بث حساب غير محقق منه على "#تويتر"، ويحمل اسم "اويس" (@oyws663) رسالتين وصورة لعلم تنظيم "الدولة الاسلامية"، مع هاشتاغ#ISLAMICSTATE و#mancheterarena و#UK و#British.  

وفي الرسالتين، تحذير استباقي لاعتداء مانشستر. وتقول احداها: "هل نسيتم تهديدنا؟ هذا هو الارهاب العادل". وتتبعها الاخرى: "هذه ليست سوى البداية". واشار الموقع الى ان شبكات التواصل الاجتماعي اشتعلت، بعد 25 دقيقة من الاعتداء، بردود فعل مختلفة. وكتب احد مستخدمي "تيليغرام": "نأمل في ان يكون المنفذ احد جنود الخليفة". وعمد موقع "تويتر" الى تعليق نحو عشرة حسابات، وفقا لـ"دايلي اكسبرس".     

"داعش" يتبنى  

من جهة اخرى، أعلن تنظيم "#الدولة_الاسلامية" مسؤوليته عن اعتداء مانشستر. وقال في بيان تناقلته حسابات جهادية على مواقع التواصل الاجتماعي: "تمكن أحد جنود الخلافة من وضع عبوات ناسفة وسط تجمعات للصليبيين في مدينة مانشستر البريطانية، حيث تم تفجير العبوات في مبنى ارينا للحفلات الماجنة".

وتوعد في بيانه بمزيد من الاعتداءات. وقال: "القادم اشد وانكى على عباد الصليب واوليائهم بإذن الله".   

وكانت الشرطة البريطانية اعلنت في وقت سابق اليوم القبض على رجل يبلغ 23 عاما، يعتقد أنه على ارتباط بالهجوم. كذلك، اعلنت ان منفذ الاعتداء قتل بينما كان يحاول تفجير "عبوة ناسفة يدوية".

ونددت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بـ"اعتداء ارهابي مروع"، معلنة تضامنها مع الضحايا. واعتداء مانشستر هو الاعتداء الاكثر دموية في بريطانيا منذ 7 تموز 2005، حين فجر 4 انتحاريين انفسهم في مترو لندن في ساعة الازدحام، مما ادى الى مقتل 52 شخصا واصابة 700 بجروح.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard