أسرار تُكشف عن طائرة Air Force One... تفاصيل مذهلة عن "البيت الأبيض الطائر"!

21 نوار 2017 | 15:29

كشف عن أسرار الطائرة الرئاسية الأميركية المعروفة بـAir Force One، عبر تسليط الضوء على بعض المزايا التي تجعل من "البيت الأبيض الطائر" الطائرة الأكثر تطوراً على المستوى التقني –والأكثر فخامة – في العالم، كما أورد موقع "الدايلي مايل".

تتسع الطائرة الرئاسية الرسمية لأكثر من مئة شخص، مع الإشارة إلى أن المساحة المخصصة لأفراد الطاقم تتسع لـ26 شخصاً، أما عدد الركاب فيمكن أن يصل إلى 76. يتواجد على متنها طيّاران، فضلاً عن مهندس طيران واختصاصي في الملاحة وطاقم القمرة.تضم الطائرة مجموعة كبيرة من الغرف، منها قاعة مؤتمرات وطعام، ومطابخ، وجناح للاتصالات. وفي مؤخر الطائرة هناك مساحة مخصصة للصحافيين، مع سجادة زرقاء ومقاعد من درجة الأعمال.كل مقعد مزوّد بجهاز تلفزيون ذي شاشة مسطّحة بما يتيح للصحافيين الاختيار من بين 20 فيلماً بحسب الطلب، فضلاً عن موسيقى يستطيعون الاستماع إليها من طريق سمّاعات الرأس Bose المرفقة بكل واحد من المقاعد.  

يتضمن الجناح الرئاسي في مقدّم الطائرة أريكتَين تتحوّلان إلى سريرَين. وللجناح ستائر تنسدل على النوافذ بمجرد الضغط على زر، وفي عهد أوباما، جرى تزويده بجهاز ألعاب Wii وجهاز تلفزيون لتستخدمهما ابنتاه عندما تسافران معه. 

وهناك أيضاً عليّة ممتدّة على طول الطائرة تقريباً، وتحتوي على معدات دفاعية سرية منها أجهزة لتعطيل الرادارات وأجهزة استشعار لتعقّب الهجمات السبرانية أو الصواريخ المتتبِّعة للحرارة.

تحلّق الطائرة الرئاسية عادةً في موكب يضم العديد من المقاتلات، ومن طائرات الشحن التي تحتوي على مخازن إضافية. وهي مجهّزة أيضاً من الجهة الأمامية بفوهة لإعادة التزود بالوقود في الجو، ما يتيح لها مواصلة الطيران طالما أن الطعام والماء لم ينفدا بعد.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا.

"عروس بيروت" نموذج مُتقَن عن مستقبل التلفزيون... ماذا كشف نجومه لـ"النهار"؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard