إيران: آخر مناظرة تلفزيونية بين المرشحين... النقاشات حادة

12 نوار 2017 | 20:46

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

(أ ف ب).

شهدت المناظرة التلفزيونية الثالثة والاخيرة بين المرشحين للانتخابات الرئاسية في #ايران في 19 ايار، اليوم، هجمات عنيفة واتهامات بالفساد وسوء الادارة. 

وصعد الرئيس حسن #روحاني الطامح لولاية ثانية من اربع سنوات، من خطابه هذا الاسبوع مؤكدا ان الخيار في الاقتراع هو بين المزيد من الحرية وبين القمع.

لكن المناظرة طغت عليها القضايا الاقتصادية.

واتهم روحاني خصومه المحافظين بالرغبة في العودة الى سلطة شخصيات "الحكومة السابقة"، في اشارة الى الرئيس السابق محمود احمدي نجاد (2005-2013). وقال: "هم، مثل الحكومة السابقة، يريدون توزيع المال" لشراء الاصوات.

من جهتهما اتهم المرشحان الرئيسيان المحافظان محمد باقر قاليباف رئيس بلدية طهران ورجل الدين ابراهيم رئيسي، حكومة روحاني بالتخلي عن الفقراء. وكرر قاليباف مراراً: "انتم حكومة الـ 4 بالمئة" الاكثر ثراء في المجتمع.

واضاف المرشح المحافظ: "تتحدثون باستمرار عن الحكومة السابقة. بالنسبة الينا وللشعب انتم الحكومة السابقة. عليكم ان تتحدثوا عما فعلتم في السنوات الاربع الاخيرة (..) الشجرة التي لم تعط ثمارا (في الماضي)، لن تعطها ابدا" في المستقبل.

وتابع: "البلد يواجه ازمة اقتصادية خطيرة مع البطالة والركود والتضخم (..) الاولوية يجب ان تكون احداث فرص عمل".

من جهته، اعتبر رئيسي ان الفقر تفاقم وبات بحسب قوله يمس ثلث السكان.

وقال: "يجب زيادة المساعدة المباشرة للفقراء (..) يجب اعادة اطلاق صناعة قطاع البناء والزراعة لدعم الانتاج الوطني".

واتهم حكومة روحاني بانها انتظرت بداية الحملة الانتخابية لتضاعف ثلاث مرات قيمة المساعدة المباشرة لـ 14 مليون ايراني.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard