"تظاهرة للحب" انطلقت من "فايسبوك"... الاعتداء يوحّد السويديين

9 نيسان 2017 | 09:22

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(أ ف ب).

يشارك آلاف السويديين في تجمع اليوم، للتعبير عن تلاحمهم في مواجهة #الارهاب بعد يومين على الاعتداء الذي شهدته العاصمة #ستوكهولم وما زال التحقيق فيه مستمرا.

وقام سكان العاصمة بتعبئة على موقع "فايسبوك" لتنظيم "تظاهرة للحب" اعتبارا من الساعة 14,00 (12,00 ت غ) من الاحد بالقرب من موقع الهجوم الذي اسفر بعد ظهر الجمعة عن سقوط اربعة قتلى واوقف منفذه الاوزبكستاني البالغ من العمر 39 عاما.
وكشفت الشرطة السويدية السبت بعض التفاصيل عن منفذ هذا الهجوم الذي اعتقل مساء الجمعة واوقف قيد التحقيق. وقالت انه اوزبكستاني يبلغ من العمر 39 عاما كان معروفا من قبل الاستخبارات لوقائع لم يكشفها المحققون. لكن الشرطة لم تعلن اسمه.

وقال مدير الشرطة السويدية دان الياسون: "لا شيء يدل على اننا اوقفنا الرجل الخطأ، بل بالعكس تأكدت شكوكنا".
واضاف ان رجال الشرطة عثروا في الشاحنة على عبوة مشبوهة. وقال: "لا يمكننا ان نقول في هذه المرحلة من التحقيق (...) ما اذا كانت قنبلة او عبوة قابلة للاشتعال".

 

وكانت شاحنة مسروقة تستخدم لنقل الجعة اندفعت بسرعة كبيرة ودهست الذين كانوا في طريقها قرب متجر كبير في شارع دروتنينغ في العاصمة السويدية بعد ظهر الجمعة على مقربة من محطة مترو ستوكهولم الرئيسية، قبل أن تصطدم بواجهة المتجر وتتوقف.

وأصيب 15 شخصا في الهجوم، لا يزال عشرة منهم في المستشفى بينهم اربعة في حال خطرة بحسب السلطات الصحية.
والهجوم هو الثالث من نوعه في أوروبا خلال اسبوعين، بعد اعتداء في لندن وآخر في مدينة سان بطرسبرغ الروسية.

ولم تتبن اي جهة الاعتداءات الثلاثة، لكن تنظيم الدولة الإسلامية اعلن مسؤوليته عن هجومي برلين ونيس (فرنسا) اللذين جريا بالطريقة نفسها.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard