روسيا تؤكد دعم العمليات العسكرية السورية... وإيران تندّد بأيّ "استخدام كيميائي"

5 نيسان 2017 | 16:04

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(أ ف ب).

أكدت #روسيا اليوم، دعمها العمليات العسكرية للنظام السوري وذلك غداة هجوم يشتبه انه كيميائي اوقع 72 قتيلا في شمال غرب سوريا الثلثاء.
وأعلن المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف ان "روسيا وقواتها المسلحة تواصل عملياتها لدعم جهود مكافحة الارهاب التي يقوم بها الجيش السوري من اجل تحرير البلاد".

وبعد أن اوقع هجوم الثلثاء 72 شخصا على الاقل، بينهم 20 طفلا وعشرات الجرحى في خان شيخون في سوريا، سيعقد مجلس الأمن الدولي الأربعاء اجتماعا طارئا في نيويورك.

وقدمت واشنطن وباريس ولندن مشروع قرار الى المجلس يدين الهجوم ويدعو إلى إجراء تحقيق كامل وفوري لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية.
واضاف بيسكوف ان "روسيا ستقدم بطريقة مفصلة المعطيات التي سبق وان ذكرتها وزارة الدفاع" الروسية.

وأعلنت موسكو الأربعاء أن الطيران السوري قصف "مستودعا لارهابيين" يحتوي على "مواد سامة"، غداة "قصف بغازات سامة".
وافاد بيان لوزارة الدفاع الروسية أن المستودع كان يحتوي على "مشغل لصنع القنابل اليدوية بواسطة مواد سامة" من غير أن يوضح ما إذا كان الطيران السوري استهدف المستودع بصورة متعمدة أو عرضية.

وتابعت الوزارة أن "ترسانة الأسلحة الكيميائية" كانت موجهة الى مقاتلين في العراق، مؤكدة أن معلوماتها "موثوقة تماما وموضوعية".
وأثار الهجوم موجة من الغضب الدولي.

ايران تندد

وفي سياق متصل، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي وفقا لما ذكرته وكالة فارس، ان بلاده "تدين بشدة أي استخدام للسلاح الكيميائي، أيا كان المنفذون او الضحايا".

وأكد قاسمي ضرورة "نزع الاسلحة الكيميائية من الجماعات المسلحة الإرهابية" في سوريا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard