الرياشي من شرق صيدا: السلسلة ستقرّ قريباً... ونريد تصحيح التمثيل (صور)

2 نيسان 2017 | 16:11

المصدر: "النهار"

(الصور لأحمد منتش).

رأى وزير الاعلام #ملحم_الرياشي، انه "لن يكون هناك قانون انتخاب الا ليصحح التمثيل، ويجعل العدالة تعم جميع المكونات اللبنانية من دون استثناء " . وشدد على ان سلسلة الرتب والرواتب ستقر في القريب العاجل، وكشف أنه في الجلسة الاولى لمجلس الوزراء، سيكون هناك أكثر من سبعة قوانين، مقدمة عن وسائل الإعلام المطبوع والمرئي والمسموع".

 

في الصالحية
في حضور الوزيرالرياشي، والنائبة بهية الحريري، تنافس صباح اليوم، اكثر من 300 طالب وطالبة من 34 ثانوية ومدرسة رسمية وخاصة في الشعر والقصة والمقالة والرسم ضمن "جائزة سليم غزال.. مطران الحوار والسلم الوطني اللبناني" التي تنظمها وللسنة الخامسة على التوالي مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة والشبكة المدرسية لصيدا والجوار، بالتعاون مع حلقة التنمية والحوار في دار العناية في الصالحية (شرق صيدا) بهدف غرس قيم الحوار والمحبة واللقاء مع الآخر التي جسدها المطران الراحل في مسيرته الوطنية والانسانية في نفوس وعقول الأجيال الشابة.

وتفقد الرياشي والحريري والرئيس العام للرهبانية المخلصية الأرشمندريت انطوان ديب، ومدير دار العناية الاب طلال تعلب ورئيس حلقة التنمية والحوار اميل اسكندر، الطلاب المشاركين مطلعين على نتاجهم.



وسبق الجولة حفل في صالون "دار العناية"، حضره النائب ميشال موسى، ورئيس بلدية صيدا محمد السعودي، ومنسق عام #تيار_المستقبل في الجنوب ناصر حمود، ورئيس جمعية تجار صيدا وضواحيها علي الشريف، وجمع من رؤساء المجالس البلدية والاختيارية وممثلي حزب #القوات اللبنانية في شرق صيدا والزهراني وساحل جزين، وهيئات اهلية ومديري المدارس المشاركة وأسرتي دار العناية وحلقة التنمية والحوار.

وبعد عرض شهادات مصورة عن شخص المطران غزال ومسيرته الروحية والانسانية،تحدث في الحفل بهية الحريري وطلال تعلب واميل اسكندر، والارشمندريت انطوان ديب، حول مزايا المطران غزال، تحدث الرياشي وقال: "انا اليوم امام رهبة موقف يعيدني سنوات الى الوراء، يوم تعرفت على ابونا سليم في المؤتمر العالمي للملكيين الكاثوليك الذي كان يعده هو، والذي علمني فيه درسين كبيرين، الأول ان اتعرف على كنيسة العرب والثاني ان اتعلم " الانثقاف " او الدخول الى ثقافة الآخر ومعرفته وقبول الآخر المختلف كيفما كان وباي شكل كان، هذا الاختلاف واحترام الآخر واحترام الاختلاف للوصول الى نتيجة وانتصار. لا يمكن قبول الآخر من دون حوار، ولا يمكن معرفة الآخر من غير حوار معه، الجهل هو العدو الاساسي لتطور الانسان وللانسان . سليم غزال لم يكن قيمة فريدة من نوعها لأنها احبت بل لأنها حاربت الجهل وحاربت الاختلاف مع الآخر، حاربت التميز ولم تحارب التمايز، سمت وانفتحت واحبت كثيرا لأنها اعترفت كثيرا بالاختلاف وبالقيم وبان هذا الاختلاف حق وعلى اساسه تبنى الحوارات وتقوم مداميك الحضارات ..تحية الى روح سليم غزال الحاضر بيننا اليوم في هذه الغرفة ولأبناء صيدا العظماء الذين منذ فجر التاريخ اسسوا بدايات لبنان العظيم، حرقوا واحترقوا ولم ينسحقوا، هؤلاء الأبطال الذين نقف معهم وبينهم اليوم في حضرة سيدة كريمة وفي حضرة كرام وفي حضرة روح شهيد كبير هو رفيق الحريري، ارفع يميني تحية لكم واجلالا واكراما، واعيد تأكيد ما قاله اخي اميل ان وزارة الاعلام تتعهد اليوم بطباعة كل المنشورات التي ترعاها دار العناية، وخصوصا ما تقدمه وترعاه مؤسسة الحريري".




وخلال تفقده مقر حلقة التنمية والحوار في الصالحية قال الرياشي ردا على سؤال: "ان قانون الانتخاب قيد الدرس، ولن يكون هناك قانون انتخاب الا ليصحح التمثيل ويجعل العدالة تعم جميع المكونات اللبنانية من دون استثناء".

اضاف: "لا نريد تصحيح التمثيل المسيحي في مجلس النواب على حساب الآخرين والقاء الظلم على الآخرين، نريد تصحيح التمثيل، ونريد العدالة للجميع، القانون الأخير الذي تقدم به الوزير باسيل لا بأس به، وهو قيد الدرس، واعتقد انه يتقدم باتجاه مراحل إضافية نأمل ان يخرج الى العلن في وقت قريب".
وحول سلسلة الرتب والرواتب قال: "السلسلة قيد الدرس واعتقد انها ستقر في القريب العاجل".

وعن اهمية زيارته الى المنطقة، قال: "لبيت دعوة النائب بهية الحريري للاحتفال الذي حصل بدار العناية، واوجه الكلمة لكل أبناء المنطقة، ان يكون المطران سليم غزال مثلث الرحمات مثلما هو قدوة لنا ان يكون قدوة لكل الناس لانه مثال كبير للحوار والتواصل ولتفهم الاخر وقبوله مهما كان مختلفا".
وعن تعثر الاعلام في لبنان، اوضح الرياشي "أنه في الجلسة الاولى لمجلس الوزراء، سيكون هناك أكثر من سبعة قوانين مقدمة عن وسائل الإعلام المطبوع والمرئي والمسموع".




في صيدا
وبعد زيارته لمنزل مسؤول دائرة الاعلام في حزب القوات اللبنانية مارون مارون في مجدليون،توجه الرياش الى صيدا ،وزار مطرانيتي الروم الكاثوليك والموارنة، والتقى المطرانين الياس الحداد ومارون العمار،في حضور جمع من الكهنة والرهبان وفاعليات في المدينة والجوار، ورحب الحداد والعمار بزيارة الرياشي، في صيدا مدينة العيش المشترك.

وقال الرياشي "اهم شيء هو جمع الناس على الخير والسلام والمحبة، ورأى ان ابناء صيدا منفتحين لاستقبال كل الناس،وانا عندما ازور صيدا كلبناني وكوزير في الحكومة اجد نفسي كاحد ابناء صيدا".

(الصور لأحمد منتش).


بكاميرا "النهار"

استعان الوزير الرياشي بكاميرا "النهار" لالتقاط بعض الصور للطبيعة ولتلامذة الشبكة المدرسية في دار العناية.
ضم موكب الرياشي اثناء وصوله الى دار العناية سيارة رانج وسيارة واحدة مواكبة.

اقدم بعض المجهولين ليل امس على تمزيق لافتة في عبرا" نرحب بمجيء الوزير الرياشي الى المنطقة".

 

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard