حملات التبرعات "الشخصية" أًصبحت متاحة عبر "فايسبوك"

1 نيسان 2017 | 19:25

المصدر: "سي أن أن"

  • المصدر: "سي أن أن"

أعلنت شركة "فايسبوك" أنها في إطار سعيها لتوسيع نشاطها الخيري فإن القائمين عليها قرروا رسميًا السماح لمستخدمي الموقع ممن يزيد عمرهم عن الـ 18 عامًا بإطلاق حملات لجمع الأموال لأنفسهم أو لصديق أو شخص ما أو بهدف خدمة انسانية على "فايسبوك".
وكان "فايسبوك" قد سمح في السابق بجمع التبرعات للمؤسسات التي لا تبغى الربح، قبل أن يعلن أنها أصبحت متاحة للأفراد أيضًا.
ووفق ما ذكرت شبكة الـ"سي إن إن" الأميركية فإنه سيتم فرض رسوم على كل معاملة مالية خاصة بالتبرعات الشخصية تبلغ 6.9% بالإضافة إلى ثلاثين سنتًا، وهو رقم أعلى من الرسوم التي يتم فرضها على التبرعات للمؤسسات التي لا تبغى والمقدرة بـ 5%.
وأكد المتحدث باسم "فايسبوك" ستيفن رودي  أنهم لا يهدفون للربح على الإطلاق من هذه الرسوم، ولكنها وسيلة لتغطية الحماية الأمنية والاحتيال ومعالجة الدفع.
وسوف تبدأ التبرعات الشخصية على ست فئات وهي: التعليم، العلاج الطبي، علاج الحيوانات الأليفة، الإغاثة في الأزمات، حالات الطوارئ الشخصية، الجنازة، والخسارة، وسيكون هناك عملية مراجعة خلال 24 ساعة قبل نشر كل حملة للحماية من الاحتيال وضمان أن سبب الحملة هو واحد من ضمن الأسباب الستة التي تم ذكرها، على أن يتم توسيع هذه الفئات في المستقبل.
وسيستطيع الأشخاص الذين لا يملكون حسابًا على "فايسبوك: مشاهدة الحملات، ولكن لن يكون بمقدورهم التبرع إلا بعد تسجيل دخولهم على الموقع، على أن تستغرق عملية الدفع ما بين 7 و13 يومًا.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard