بو عاصي: إما أن نتقاتل وندمّر حكومتنا أو نقف معاً

31 آذار 2017 | 19:40

أكد وزير #الشؤون_الاجتماعية بيار بو عاصي أنّ "المشكلة الرئيسة التي نواجهها في لبنان هي الشعبوية، لذلك إن كنا نقف ضد الآخر، فقط لأسباب شعبوية، فهذا سيدمر حكومتنا ومجتمعنا، أما المشكلة الثانية فهي عدم السعي معاً إلى وضع رؤية من أجل لبنان، كما هناك نقص في مشاركة القطاع الخاص وعلى السياسيين واجب فتح الباب، فعلى مستوى الشؤون الاجتماعية لا يمكن للدولة أن تفعل شيئا من دون القطاع الخاص".

كلام بو عاصي جاء خلال غداء على شرفه دعا اليه عميد السلك القنصلي في لبنان القنصل جوزف حبيس، في حضور نحو ثلاثين سفيراً يتقدمهم عميد السلك الديبلوماسي السفير البابوي غابريال كاتشيا ونواب حاليون ووزراء سابقون والقطاعات الاقتصادية والمالية.

واضاف بو عاصي: "لدينا مقاربتان ممكنتان: إما أن نتقاتل وأن ندمر حكومتنا، أو أن نقف معا، ونضع رؤية مشتركة ونتقدم نحو حكومة أفضل ومجتمع أفضل. لقد اخترت الخيار الثاني: علينا أن نكون معا ونتبادل الأفكار. فكلما اعتقدت أي دولة أنها المؤسسة الوحيدة في المجتمع، ستكون الخطوة الأولى لتدمير المجتمع. الحكومة ليست المؤسسة الوحيدة في المجتمع، بل هي إحدى المؤسسات في المجتمع. مؤسسة الثقافة واحدة منها، المؤسسة الاقتصادية هي واحدة أخرى، وهناك الكثير منهم".

 

وتحدث وزير الشؤون الاجتماعية عن مثلث هو الشخص الذي يحتاج الى مساعدة والحكومة والقطاع الخاص، مشدداً على ايمانه بالشراكة بين وزارة الشؤون والقطاع الخاص للإهتمام برعاية الأطفال، ذوي الحاجات الخاصة، المدمنين، الفقراء وذوي الاحتياجات. واضاف: "في هذه الوزارة المشاكل التي نواجهها تطال جميع الطبقات والمناطق والجماعات. هناك أشياء كثيرة يجب أن نفعلها معا، نحن كوزارة وانتم كجهات فاعلة اقتصاديا: المصرفيون والصناعيون وأصحاب الامتيازات. ولكن اغتنم هذا اللقاء لنطلق نقطة محددة يمكن ان نعالجها سويا، وهي أن أصحاب الحاجات الخاصة يحتاجون إلى العمل. والأمر لا يتعلق بالمال فحسب، بل يتعلق بكرامتهم أيضا، وباندماجهم في المجتمع".

وتابع: "يمكنكم خلق وظائف لهم. هناك قانون ينص على توظيف نسبة من ذوي الحاجات الخاصة. لكنني لا أتحدث عن القانون. أنا أتحدث عن شيء أبعد من ذلك، أنا أتحدث عن التضامن الاجتماعي البشري بيننا جميعا. أرجو منكم مساعدتي في العثور على وظائف لهؤلاء أصحاب الحاجات الخاصة. دعونا نخلق شيئا كوكالة مثلا، حيث نقوم بجمع السير الذاتية للأشخاص الذين يعانون من إعاقة ويمكننا أن نساعدهم في العثور على وظائف. ستتفاجأون كثيرا من الكرامة التي يتحلون بها، ومن إرادتهم، وحاجتهم ورغبتهم في النجاح في الحياة. يمكنهم أن يضفوا الكثير من الفرح والعزم على شركاتكم. يمكننا أن نلتقي في مكاتبكم، أو في وزارتي التي أبوابها مفتوحة على مصراعيها لكم، لمناقشة كل ما يلمس مجتمعنا".

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard