ميلانيا ترامب مطالبة بالانتقال إلى البيت الأبيض!

29 آذار 2017 | 14:12


وقّع أكثر من 108 آلاف شخص عريضة يطالبون فيها السيدة الأميركية الأولى ميلانيا ترامب بالانتقال إلى البيت الأبيض أو تسديد تكاليف الحماية الأمنية في برج ترامب بنفسها، كما أورد موقع "سي بي سي نيوز".

فقد أطلق موقع Change.org العريضة بعدما أشار معاون رفيع المستوى في البيت الأبيض إلى أن زوجة الرئيس ونجله، بارون، سيمكثان في نيويورك حتى انتهاء العام الدراسي. وسوف يتم تسليم العريضة إلى السناتور عن فرمونت، برني ساندرز، والسيناتورة عن مساتشوستس، إليزابيث وارن، في حال تمكّنت من جمع ما لا يقل عن 150 ألف توقيع.

وقد ورد في العريضة: "يدفع المكلّف الأميركي مبلغاً طائلاً من المال لحماية السيدة الأولى في برج ترامب الكائن في مدينة نيويورك. ولذلك، مساهمةً منا في التخفيف من عبء الدين الوطني، نلفت إلى هذه النفقات لا تقدّم أي نتائج إيجابية للبلاد، ويجب التوقف عن تمويلها".

وقد ذكرت صحيفة "نيويورك تايمس" نقلاً عن قسم الشرطة في نيويورك، أن تكاليف حماية السيدة ترامب وبارون تُقدَّر بـ127 إلى 146 ألف دولار أميركي في اليوم. هذا وقد أوردت الشرطة أن كلفة تأمين الحراسة لترامب وأسرته بين يوم الانتخابات ويوم التنصيب وصلت إلى 24 مليون دولار.

وقد سلّطت التعليقات التي دُوِّنت تحت العريضة، الضوء على استياء الموقّعين من استخدام العائلة الرئاسية لأموال المكلّفين. كتبت شيلا فورسيث من نيوبورت في رود آيلند: "المكان الذي يجب أن تقيم فيه زوجة الرئيس هو البيت الأبيض. الأموال الضريبية التي يتم ادّخارها عبر إلغاء هذه النفقات الإضافية المخصّصة للحماية يمكن استخدامها لتأمين الطعام للمواطنين المتقدمين في السن. لماذا تُنفَق أموالنا الضريبية على أشخاص يملكون أصلاً أكثر من الحصة العادلة المستحِقة لهم؟"

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard