جنيف 5: الوفد الحكومي يلتقي غاتيلوف... المفاوضات تراوح مكانها

28 آذار 2017 | 20:16

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

الصورة: أ ب

التقى الوفد الحكومي السوري نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف في جنيف، تزامنا مع استمرار جولة المفاوضات حول سوريا، برعاية الامم المتحدة، في حين التقى المبعوث الدولي الخاص ستافان دي ميستورا وفد المعارضة.

وقال مصدر سوري مواكب للوفد الحكومي ان اللقاء مع غاتيلوف تناول "مجريات جولة المفاوضات التي لم تحقق اي تقدم حتى الآن"، مشيرا الى انه "لم يسجل اي اختراق او انجاز، خصوصاً مع غياب دي ميستورا لايام عدة" عن المحادثات.

ورأى ان زيارة غاتيلوف لجنيف "رسالة قوية تدل على اهتمام روسيا بدفع المسار التفاوضي الى الامام، خصوصا انها احدى الدول الراعية لهذا المسار".

من جهتها، نقلت وكالة الانباء السورية الرسمية "سانا" ان الاجتماع تخلله "تبادل وجهات النظر حول سير الحوار السوري- السوري... والاتفاق على مواصلة التشاور، بما يساعد في تحقيق تقدم في المحادثات". وذكرت ان الوفد اكد أنه "قدم العديد من الأوراق، وينتظر رؤية جدية من الأطراف الأخرى في التفاعل مع هذه الأوراق".

وكان كبير المفاوضين في وفد الهيئة العليا للمفاوضات محمد صبرا قال في وقت سابق ان "العملية السياسية لا تزال متوقفة لاسباب اساسية هي عدم رغبة النظام في ان ينخرط في هذه العملية جديا".

ومن المقرر ان يلتقي غاتيلوف الاربعاء وفد الهيئة العليا للمفاوضات الممثلة لاطياف واسعة من المعارضة السورية، وفقا لما قال مصدر معارض.

وفي وقت لاحق اليوم، التقى الوفد الحكومي السوري مندوب ايران الدائم لدى الامم المتحدة في جنيف محسن نظيري اصل، وفقا لما نقلت وكالة "سانا".

وبدأت جولة المفاوضات الخامسة بين ممثلين للحكومة والمعارضة السوريتين الخميس الماضي في جنيف، وعلى جدول اعمالها 4 عناوين رئيسية هي الحكم والانتخابات والدستور ومكافحة الارهاب، على ان تبحث في شكل متواز.

ووزع دي ميستورا على المشاركين ورقة بعنوان: "لاورقة" تتضمن العناوين الاربعة في جدول الاعمال مع بنود تفصيلية لكل منها، وطلب اعداد ردود عليها.

وذكرت صحيفة "الوطن" السورية القريبة من دمشق في عددها الصادر اليوم ان هذه الورقة تتجاهل في شكل "شبه كامل" مسألة الإرهاب. واتهمت دي ميستورا بانه يأمل، من خلال مفاوضات جنيف، في "إعادة بناء سلطة في سوريا وفرض دستور جديد عليها، كأن لا دولة ولا دستور قائمين، مع أنه يتحاور مع وفد يمثل الجمهورية العربية السورية بكامل مؤسساتها التشريعية والتنفيذية والقضائية".

بعد عودته من عمان، حيث اطلع وزراء الخارجية العرب، على هامش القمة العربية، على الجهود المبذولة لتسوية النزاع السوري، التقى دي ميستورا وفد الهيئة العليا للمفاوضات.
اثر اللقاء، قال رئيس الوفد نصر الحريري للصحافيين: "كان تركيزنا اليوم على التدابير الامنية خلال المرحلة الانتقالية التي تمكن هيئة الحكم الانتقالية من القيام بعملها على اكمل وجه".

ويلتقي دي ميستورا مساء وفدي منصتي موسكو والقاهرة المعارضين.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard