إطلاق المسابقة السنوية الأولى بين المدارس في الكتابة الإبداعية والمعلومات العامّة

28 آذار 2017 | 10:38

أطلقت مدرسة لويس سيتي إنترناشونال سكول (LWIS-CIS)المسابقة السنوية الأولى في الكتابة الإبداعية والمعلومات العامّة، بمشاركة كلّ من ثانوية الحريري(2)، ومونتانا، ومار يوسف الظهور، ولويس إي- أي- أسLWIS –AIS) ) ولويس سي- أي- أس (LWIS-CIS).

بنتيجة المسابقة فاز الرابحون بجوائز ماديّة وشهادات تقدير وميداليّات، على أن تنشر كتاباتهم الإبداعيّة عبر مواقع التواصل الاجتماعيّ الخاصّة بالمدرسة، وفي المجلّة الأسبوعيّة لمدرسة لويس سيتي إنترناشونال سكول. تألّفت لجنة التّحكيم من الأساتذة المحاضرين في الجامعة الأميركية: كاترين لينكولن، ومارغريت وارين، وآلن مهنّا للغة الإنكليزيّة. والكاتبة والصحافيّة التونسيّة رؤى الصغير للغة العربيّة، والكاتبة ماري تريز تابت للغة الفرنسيّة.

 

فاز عن فئة الكتابة الإبداعيّة في اللغة العربيّة: إيلي نعيمة من مدرسة لويس- سي- أي- أس(LWIS-CIS) في المرتبة الأولى، جنى الرفاعي من ثانويّة الحريري(2) في المرتية الثانية، ومحمد عبدالله من ثانويّة الحريري(2) في المرتبة الثالثة. وفاز في اللغة الإنكليزيّة عن فئة الكتابة الإبداعيّة: علي ناخد من مدرسة لويس- سي- أي- أس(LWIS-CIS) في المرتبة الأولى، رين فياض من مدرسة لويس- سي- أي- أس(LWIS-CIS) في المرتبة الثانية، ومي قاسم من ثانويّة الحريري (2) في المرتبة الثالثة. وفاز في اللغة الإنكليزيّة عن فئة القصّة القصيرة: لمى حجازي من مدرسة مار يوسف الظهور في المرتبة الأولى، نادر زنتوت من ثانوية الحريري(2) في المرتبة الثانية، وياسمين سيروا من مدرسة لويس – سي- أي- أس (LWIS-CIS) في المرتبة الثالثة: أمّا في اللّغة الفرنسيّة ففاز في المراتب الثلاث الأولى، عن فئة الكتابة الإبداعيّة، كلّ من أنطوني عازار ولارا عون وريان خليفة من مدرسة مار يوسف الظهور. كما شاركت المدارس الخمس في مباراة التّحدّي في الإجابة عن أسئلة مختصّة في التاريخ، والجغرافيا، والرياضيّات، والعلوم، والمعلومات العامّة. وفازت ثانويّة الحريري(2) بالمرتبة الأولى، ومدرسة لويس – سي- أي- أس (LWIS-CIS) بالمرتبة الثانية، ومدرسة مونتانا بالمرتبة الثّالثة.

وختامًا حصل التلاميذ المشاركون على شهادات حضور. وتمّ توزيع الدروع التكريميّة لأعضاء لجنة التحكيم، تقديرًا لمشاركتهم القيّمة ومساهمتهم في اختيار الفائزين.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard