صور-الاف الروس يتظاهرون...اعتقال المعارض نافالني وعدد من انصاره

26 آذار 2017 | 19:40

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

تحدى الاف الروس الاحد الكرملين عبر التظاهر في انحاء البلاد ضد الفساد تلبية لدعوة المعارض الكسي نافالني الذي اعتقل في موسكو مع اكثر من مئة من انصاره.
وفي موسكو وحدها، احصت الشرطة سبعة الاف متظاهر على الاقل في احدى الطرق الرئيسية المؤدية الى الكرملين، ما يجعلها احدى اكبر التظاهرات غير المرخص لها في الاعوام الاخيرة.


وكان الكسي نافالني الذي يعتزم مواجهة فلاديمير بوتين في الانتخابات الرئاسية المقررة بداية 2018، دعا الى هذه التحركات بعدما نشر تقريرا اتهم فيه رئيس الوزراء ديمتري مدفيديف بانه على رأس امبراطورية عقارية يمولها اثرياء.
واتخذ هذا التحقيق شكل فيلم تمت مشاهدته 11 مليون مرة على موقع يوتيوب، لكنه لم يثر اي رد فعل من جانب السلطات، على غرار تحقيقات اخرى نشرتها منظمة نافالني الذي بات المعارض الاول للكرملين انطلاقا من تنديده بفساد النخبة الروسية.
ورغم الحظر الذي اعلنته السلطات التي يشكك نافالني في شرعيتها، تظاهر الاف الاشخاص تلبية لدعوته في عشرات المدن الروسية وبينها المناطق الريفية حيث يتراجع عادة التعبير عن الشعور بالاستياء.



وفي موسكو، انتشر المتظاهرون طوال بعد الظهر على ارصفة جادة تفرسكايا في كل الاتجاهات، ما جعل من الصعوبة تعدادهم.
وقالت ناتاليا ديميدوفا (50 عاما) لوكالة فرانس برس "البلد برمته تعب من الفساد. كان ينبغي اقالة ميدفيدف في ضوء ما تم كشفه".
واورد العامل نيكولاي موييسي (26 عاما) "انهم يسرقون ويكذبون والناس يصبرون. هذه التظاهرة هي اندفاعة اولى ليبدأ الناس بالتحرك".
وتظاهر الالاف ايضا في ساحة بوشكين حيث اعتقل عدد كبير واستخدمت الشرطة غاز الفلفل واحيانا الهراوات، وفق مراسل فرانس برس.
وهتف المتظاهرون "روسيا من دون بوتين".



وقالت منظمة "او في دي- انفو" المتخصصة في رصد التظاهرات ان الشرطة اعتقلت على الاقل 358 متظاهرا في موسكو وعشرات من المناطق الاخرى.
واقتادت الشرطة نافالني نفسه لدى خروجه من المترو. وكتب المعارض على تويتر "كل شيء على ما يرام بالنسبة الي" داعيا الى مواصلة التظاهر. واضاف "الموضوع اليوم هو مكافحة الفساد".
من جهتها، اعلنت منظمته "صندوق مكافحة الفساد" انها تعرضت لعمليات تفتيش. وكتبت كيرا يارميش المتحدثة باسم نافالني على تويتر "الجميع اعتقلوا واقتيدوا الى مراكز الشرطة".
ورغم التعبئة الكبيرة في وسط موسكو، تجاهلت التلفزيونات العامة ما يحصل.



 

وجال الكسي نافالني في الاسابيع الاخيرة في مناطق الريف في اطار حملته رغم وقوع عدد من الحوادث. وكان دعا الى التظاهر في 99 مدينة روسية. لكن السلطات المحلية منعت التجمعات لاسباب مختلفة في 72 منها.
في سان بطرسبورغ، ثاني مدن البلاد (شمال غرب)، تجمع نحو اربعة الاف شخص رغم حظر السلطات وانتشار كثيف لعناصر الشرطة.
وقال سيرغي تيموفييف (23 عاما) "تعبنا من الاكاذيب، يجب القيام بشيء ما".
وفي سيبيريا، تحدثت وسائل الاعلام المحلية عن نحو 1500 متظاهر في كراسنويارسك واومسك وعن الفي متظاهر في نوفوسيبيرسك.
ويندد نافالني منذ اعوام عبر مدونته بفساد النخبة في روسيا. وفاز في تشرين الاول 2013 ب27,2 في المئة من الاصوات في انتخابات بلدية موسكو. لكن ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة غير مؤكد بسبب حكم بالسجن خمسة اعوام مع وقف التنفيذ صدر بحقه اخيرا بتهمة اختلاس اموال.

 

 اعتقالات

من جهة ثانية اعتقلت الشرطة الروسية اكثر من 700 شخص الاحد خلال تظاهرة ضد الفساد، وفق ما افادت منظمة "او في دي-انفو" المتخصصة في رصد التظاهرات.
وكتبت المنظمة على تويتر "تم اعتقال 700 شخص على الاقل".
وفي وقت سابق، تحدثت شرطة موسكو عن اعتقال "نحو 500 شخص" خلال التحرك غير المرخص له الذي اعتقل فيه نافالني ايضا في انتظار مثوله الاثنين امام قاض، بحسب مقربين منه.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard