حقيقة صورة الفتاة المحجّبة في هجوم لندن... لم تكن تنظر إلى هاتفها!

24 آذار 2017 | 19:49

المصدر: "الدايلي مايل"

  • المصدر: "الدايلي مايل"

تمّ التداول بصورة بعد هجوم #لندن لفتاة محجّبة ظهرت تمرّ من أمام أحد ضحايا الهجوم، وهي تنظر إلى هاتفها. الصورة أخذت تأويلات مسيئة على صفحات التواصل الاجتماعي، بعدما نشر حساب عبر "تويتر" يسمّى "Texas Lone Star" تعليقاً قال فيه: "فتاة مسلمة لا تكترث للهجوم الارهابي وتمشي بشكل عادي من أمام رجل ميّت وتتفقد هاتفها. وأرفقها بهاشتاغ "صلّوا للندن، ويستمنسر، قاطعوا الاسلام". غير أنّ صاحب الحساب تعرض لوابل من الانتقادات بعد معرفة حقيقة الصورة ودعوة إلى الخجل من نفسه، وهو له سوابق في افتعال القصص المضادة للإسلام.

 ملتقط الصورة المصور جيمي لوريمان، قال لموقع "الدايلي مايل" إنه لاحظ خروج الفتاة والعديد من الناس من موقع الهجوم بالقرب من جسر وستمنستر، لافتاً إلى أنّها لم تكن تنظر إلى هاتفها، بل بدت عليها علامات الرعب وهي تمر مسرعة من أمام أحد الجرحى، مضيفاً أنّ الفتاة كانت في حال من الصدمة ويبدو أنها مرت بلحظات مرعبة جراء الهجوم.



 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard