"الأضرار جسيمة"... حريق في مسجد بيازيد الأثري العثماني باليونان (صور)

22 آذار 2017 | 15:56

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(أ ف ب).

ألحق حريق ليل الثلثاء- الاربعاء "أضرارا جسيمة" بمبنى مسجد بيازيد الأثري العثماني الذي يعود الى القرن الخامس عشر في ذيذيموتيخو في تراقيا (شمال شرق اليونان)، كما ذكرت فرق الاطفاء.

وحتى الآن لم تشر السلطات الى حريق متعمد.

وقال مدير الاطفاء في المنطقة ناتانيل ريغاس، ان المعلومات الاولية تفيد ان الحريق الذي تم تطويقه نحو الساعة السادسة بتوقيت غرينتش من اليوم، نجم عن اعمال ترميم جارية في المبنى.

 

واضاف: "حاليا لا شيء لدينا يدل على انه حريق متعمد لكن تحقيقا يجري لتحديد اسبابه وكل الفرضيات تدرس".

وعبّر باراسكيفاس باتسوريديس رئيس بلدية ذيذيموتيخو، عن اسفه "للاضرار الجسيمة التي لحقت بالسطح الخشبي للمبنى"، مشيرا الى انه "لم تكن هناك اعمال جارية عند الساعة الثالثة (01,00 ت غ) عندما اندلع الحريق".

وقالت الشرطة ان الحريق قد يكون نجم عن "شرارة" بعد حريق صغير اندلع نهار الثلثاء خارج المبنى وتم تطويقه بسرعة.

 

وجامع بيازيد مغلق منذ عقود ولا يستخدم للصلاة. وهو يعد اكبر مسجد في جنوب شرق اوروبا ومبنى ثقافيا شيد بهندسة معمارية فريدة وله قيمة تاريخية، كما يقول خبراء.

وتعيش في تراقيا القريبة من الحدود التركية اليونانية اقلية مسلمة اصولها تركية تضم حوالى مئة الف شخص.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard