بالصور-صيدا زينت ربيعها..." لأمي ووطني الأم"

21 آذار 2017 | 12:44

المصدر: "النهار"

للسنة الرابعة على التوالي، وبمبادرة من النائبة بهية الحريري، تزينت صيدا وتألقت باحتفالية عيد الأم تحت شعار "لأمي ووطني الأم" التي شهدتها شوارع اسواق صيدا التجارية، ونظمتها مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة، بالتعاون مع بلدية صيدا، وجمعية تجار صيدا وضواحيها، والشبكة المدرسية لصيدا والجوار، وبمشاركة من مؤسسات المجتمع المدني والأهلي، وتضمنت برنامجاً حافلاً بالانشطة من وحي المناسبة.
وتحول مدخل السوق التجاري مروراً بشارع الأوقاف، وصولاً الى شارع المطران الى ساحة كرنفال نابضة بالحياة والحركة الناشطة، التي امتدت الى الشوارع المحاذية والمتداخلة معها، ومزدانة ببهجة الربيع وروداً وبالونات واقواساً ملونة ولوحات فنية وفولكلورية قدمها تلامذة من مدارس الشبكة، موجهين كل على طريقته رسالة حب "للأم ... والوطن الأم"، قبل أن يتوزعوا على المحال التجارية داخل السوق لشراء هدية "ست الحبايب" وتوجه بعضهم مع امهاتهم او معلميهم الى احياء المدينة القديمة لتمضية بعض الوقت وتناول الطعام في مقاهيها ومطاعمها احتفاء بالمناسبة.

 


وحضر الاحتفالية: رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي، رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب محمد حسن صالح، رئيس جمعية تجار صيدا وضواحيها علي الشريف، منسق دائرة صيدا في "تيار المستقبل" امين الحريري، ممثل راعي ابرشية صيدا ودير القمر للروم الملكيين الكاثوليك المطران ايلي حداد رئيس الديوان الأسقفي في المطرانية الأب جهاد فرنسيس، رئيس بلدية عبرا إدغار مشنتف، رئيس حلقة التنمية والحوار إميل اسكندر ومنسق عام الشبكة المدرسية لصيدا والجوار نبيل بواب وعدد من اعضاء المجلس البلدي وجمعية التجار ومديرو ومعلمو عدد من مدارس الشبكة.
واستهل الحفل بالنشيد الوطني وإطلاق الحمام الأبيض والبالونات البيضاء في اجواء السوق رمزاً للنقاء الذي يميز قلب الأم، ومن ثم جرى قص شريط الافتتاح على وقع الموسيقى الاحتفالية تعزفها فرقة "الباراد" وترافقها لوحات تعبيرية وحركات بهلوانية تفاعل معها الحضور ولا سيما التلامذة والأطفال قبل ان يتابع الحضور الفقرات الفنية التي قدمها التلامذة على وقع اغنيات مهداة لـ "ست الحبايب" في عيدها.



وبعد ترحيب من نبيل بواب، تحدث السعودي معايداً أمهات لبنان، وقال: "يتزامن احتفال عيد الأم هذا العام مع امل جديد بولادة لبنان الذي هو أمّنا، بعدما أصبح لدينا رئيس جمهورية ورئيس وزارة واكتملت مؤسسات الدولة ولا سيما الأمنية وفي مقدمها مؤسسة الجيش التي نوجه التحية لها جميعاً ونأمل ان يكون لبنان قادماً على مرحلة جديدة عنوان الخير والازدهار، وان تكون صيدا دائما اكثر تألقاً ونحن نعد بأننا سنجعل منها لؤلؤة دائمة التوهج وصيدا تستمر بدعاء وبركة الأمهات... كل عام وجميع امهات صيدا ولبنان بخير".
وقال علي الشريف:"نحن كجمعية تجار كنا قد طلبنا من الزملاء اصحاب المحال التجارية تمديد فترة فتح محالهم وتخصيص هذه المناسبة بحسومات كبيرة تكريماً لـ "ست الحبايب"ـ لافتاً الى ان هذا النشاط يشكل باكورة أنشطة ستشهدها المدينة خلال فصلي الربيع والصيف في مناسبات عدة.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard