دوري ابطال أوروبا: تأهل تاريخي لليستر سيتي وسهل لجوفنتوس

15 آذار 2017 | 00:26

حقق المفاجأة السارة لكرة القدم الانكليزية ليستر سيتي تأهلا تاريخيا الى الدور ربع النهائي لدوري ابطال اوروبا لكرة القدم في اول مشاركة في تاريخه، بعدما فجر مفاجأة من العيار الثقيل بإقصائه ضيفه اشبيلية ثالث الدوري الاسباني بفوزه عليه 2-0 في اياب الدور الثاني معوضا خسارته ذهابا 1-2.

وتكمن المفاجأة في ان بطل الدوري الانكليزي يعاني في البطولة المحلية اذ يحل في المركز الخامس عشر.
وافتتح الجامايكي ويس مورغان التسجيل للفريق الانكليزي بعد متابعته لكرة ثابتة في الدقيقة 27، وأضاف مارك ألبرايتون الإصابة الثانية من تسديدة أرضية زاحفة إلى يمين حارس اشبيلية سيرخيو ريكو في الدقيقة 54، وتابع الفريق الأندلسي المباراة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 74 بعد نيل الفرنسي سمير نصري الاندار الثاني. ويدين ليستر سيتي بالتأهل لحارسه الدنماركي كاسبر شمايكل الذي تصدى لضربة جزاء نفذها ستيفن نزونزي في الدقيقة 80.
وهو الفوز الثالث عل التوالي لحامل لقب الدوري الإنكليزي الممتاز منذ إقالة مدربه الإيطالي كلاودو رانييري واستلام مساعده كريجغ شكسبير المهمة، بعد انتصارين مهمين في الدوري على ليفربول وهال سيتي.
وبلغ جوفنتوس الايطالي دور الثمانية ايضا بعدما جدد فوزه على ضيفه بورتو البرتغالي 1-0 في تورينو. وكان فريق "السيدة العجوز" فاز ذهابا 2-0.
وسجل الإصابة الوحيدة الارجنتيني باولو ديبالا من ضربة جزاء سددها زاحفة الى يسار الحارس الاسباني ايكر كاسياس في الدقيقة 42 اثر لمسة يد على بيريرا الذي طُرد.

 

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard

توفر خدمة Premium من النهار للمشتركين:

  • - قراءة مقالات نسخة جريدة النهار الرقمية
  • - قراءة التحليلات والملفات الخاصة في الموقع
  • - تصفح نسخة الصحيفة بصيغة PDF
  • - الإستفادة من محتوى جميع مواد موقع النهار

إختر نظام الدفع الذي يناسبك

  • 1$
  • 33$
  • 60$

الدفع نقدًا متوفر فقط للإشتراك السنوي

إشترك الآن

الدخول عبر الفيسبوك

أو


الخطوة السابقة

العرض التي إخترته

سيتم تجديد إشتراكك تلقائيًا عند إنتهاء الفترة التي إخترتها.

 

وسيلة الدفع

إختر وسيلة الدفع التي تناسبك:

ابحث عن حسابك

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني