الصين تأمل أن تحل السعودية وإيران مشاكلهما عبر الحوار

8 آذار 2017 | 10:33

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

قبل زيارة #الملك_سلمان بن عبد العزيز عاهل السعودية إلى الصين، امل وزير الخارجية الصيني وانغ يي في أن تتمكن المملكة وإيران من حل خلافتهما عن طريق المحادثات. ووصف الصين بأنها صديقة لكل من البلدين.
وقال وانغ إن الصين ترحب بزيارة الملك سلمان ولم يذكر موعدا إلا أن مصادر دبلوماسية في بكين تقول إنه من المرجح أن تكون الزيارة بعد انتهاء الدورة البرلمانية السنوية في الصين يوم الأربعاء المقبل.
وقال وانغ في مؤتمر صحفي سنوي على هامش دورة البرلمان "نأمل أن تتمكن السعودية وإيران من حل مشاكلهما عبر مشاورات متكافئة وودية."
وأضاف دون ذكر تفاصيل "الصين صديقة لكل من السعودية وإيران. الصين ترحب بلعب دورنا الضروري إذا كانت هناك حاجة لذلك."
وبدأ الملك سلمان في نهاية شباط جولة آسيوية تستمر شهرا لتعزيز العلاقات مع أكبر مستوردي النفط السعودي وتشجيع الفرص الاستثمارية بما في ذلك بيع حصة من شركة أرامكو السعودية العملاقة.

ولم تلعب الصين دورا يذكر في صراعات أو دبلوماسية الشرق الأوسط رغم اعتمادها على المنطقة في الحصول على النفط إلا أنها تحاول المشاركة بشكل أكبر في جهود إنهاء الحرب الأهلية في سوريا حيث تساند الرياض مقاتلي المعارضة الذين يحاربون قوات حكومة الرئيس بشار الأسد.
وعرضت الصين العام الماضي مساندة حكومة اليمن المدعومة من تحالف عربي تقوده السعودية في حرب ضد حركة الحوثي المتحالفة مع إيران والتي تسيطر على معظم اليمن.
إلا أنها اضطرت للتصرف بحذر بسبب العلاقات الوثيقة التي تربطها بإيران. وزار الرئيس الصيني شي جين بينغ السعودية وإيران في يناير كانون الثاني من العام الماضي.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard