وضعه الصحي أفضل... على الرئيس البوليفي أن يخضع لآخر فحص طبي في كوبا

5 آذار 2017 | 08:16

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

أعلن نائب الرئيس البوليفي أن الوضع الصحي للرئيس أيفو موراليس الذي يعالج في #هافانا جراء إصابته بالتهاب فيروسي، في تحسن وسيتمكن من العودة بعد بضعة أيام إلى لاباز.

وقال ألفارو غارثيا الذي يتولى مهام الرئاسة بالوكالة في غياب موراليس، إن الالتهاب الذي تم تشخيصه في تراجع، على أن يخضع الرئيس لآخر فحص طبي في كوبا الثلثاء.

وأضاف: "من المحتمل أن يعود الرئيس أيفو الثلثاء بعد الظهر أو في المساء، وقد يحضر بالتالي مجلس الوزراء صباح الأربعاء".

وكان موراليس مريضا منذ بضعة أسابيع ووصل الأربعاء إلى كوبا لإجراء فحوص طبية كشفت إصابته بالتهاب في الجيوب الأنفية والأوتار الصوتية.
وانتقدت المعارضة بشدة قرار موراليس السفر الى كوبا بشكل مفاجئ للعلاج من مجرد التهاب فيروسي، معتبرة ان سفره يعني انه "لا يثق" بالجهاز الطبي البوليفي.

وأكد نائب الرئيس الخميس أن وضع موراليس الصحي لا يدعو إلى القلق، موضحا أن "الفحوص الطبية مطمئنة ولا داعي للتخوف".

وأعلن موراليس على تويتر أنه سيوقف علاجه الطبي ليتوجه من هافانا إلى كراكاس ليحضر الأحد مراسم الذكرى الرابعة لوفاة رئيس فنزويلا هوغو تشافيز الذي كان موراليس حليفا له.

وتوفي تشافيز زعيم اليسار الراديكالي في أميركا اللاتينية في 5 آذار 2013 جراء إصابته بالسرطان.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard