التقرير الأسبوعي لبنك عوده: ضبابية الملفات السياسية تبقي الأسواق المالية في دائرة الترقب

24 شباط 2017 | 16:26

بينما لا تزال الضبابية تخيم على ملفي الموازنة وقانون الانتخابالنيابي داخل أروقة مجلس الوزراء، حافظت الأسواق المالية اللبنانية على أجوائها الهادئةخلال هذا الأسبوع، كماورد في التقرير الأسبوعي لبنك عوده، بحيث راوحت هوامش سندات الأوروبوند مكانها وسجلت سوق الأسهم ارتفاعاً خجولاً في الأسعار وشهدت سوق القطع توازناً مستمراً بين قوى العرض والطلب. في التفاصيل، نالت سوق سندات الأوروبوند اهتمام المتعاملين الأجانب حيث سجل بعض الطلب الخارجي على استحقاقات مختلفة امتدتعلى طول منحنى المردود، مما انعكس ارتفاعاً في الأسعار في حين ظل متوسط الهامش مستقراً نسبياً على 359 نقطة أساس وسط تراجع في المردود على سندات الخزينة الأميركية على أثر التصريحاتالتي أدلى بها وزير الخزانة الأميركي بأن الدولار القوي يعتبر "أمراً جيداً" على المدى الطويل،باعتباره انعكاساً للثقة في الاقتصاد الأمريكي، ونظراً لمكانته كعملة احتياطية. وعلى صعيد سوق الأسهم، سجل مؤشر الأسعار ارتفاعاً طفيفاً للأسبوع الثاني على التوالي بنسبة 0.3%، مدعوماً بشكل أساسي بأداء بعض الأسهم المصرفية. وبلغت قيمة التداول الاسمية زهاء 7 مليون دولار هذا الأسبوع مقابل متوسط أسبوعي بقيمة 9 مليون دولار منذ بداية العام 2017. وفي ما يتعلق بسوق القطع، ظل النشاط متوازناً بأحجام خفيفة في حين ظل استمر تداول الدولار داخل سوق الإنتربنك بسعر يتراوح بين 1514 ل.ل. و1514.50 ل.ل.

الأسواق

في سوق النقد:استقر معدل الفائدة من يوم إلى يوم على 3.00% وسط استمرار توافر السيولة بالليرةداخل سوق النقد بشكل مريح.هذا وقد أظهرت آخر الإحصاءات النقدية الصادرة عن مصرف لبنانللأسبوع المنتهي في 9شباط2017أن الودائع المصرفية المقيمةواصلت ارتفاعها للأسبوع الثاني على التوالي، حيث سجلت نمواً قيمته236 مليار ليرة، نتيجة زيادة الودائع بالعملات الأجنبية بقيمة 202 مليار ليرة (أي ما يعادل 134 مليون دولار) ونمو الودائع بالليرة بقيمة 34 مليار ليرة. ويقارن ارتفاع الودائع بالعملات الأجنبية خلال الأسبوع المذكور مع متوسط نمو أسبوعي مقداره 148 مليون دولار منذ بداية العام 2017، كمايقارن ارتفاع الودائع المصرفية بالليرة مع متوسط نموأسبوعي طفيف مقداره 9 مليار ليرة منذ بداية العام. في هذا السياق، اتسعتالكتلة النقدية بمفهومها الواسع(M4)بقيمة 329 مليار ليرة خلال الأسبوع المنتهي في 9شباط 2017 وسط نمو محفظة سندات الخزينة المكتتبة من قبل القطاع غير المصرفي بقيمة 110 مليار ليرة وتراجع فيحجم النقد المتداول بقيمة 17 مليار ليرة.ويشكل هذا الاتساعفي الكتلة النقدية بمفهومها الواسع ضعف متوسطالاتساعالأسبوعي منذ بداية العام 2017 (164 مليار ليرة).

في سوق سندات الخزينة:أظهرت نتائجالمناقصاتبتاريخ16شباط2017 أن الاكتتابات الأسبوعية بلغت735 مليار ليرة وتوزعت كالتالي: 77مليار ليرة في فئة الستة أشهر (4.99%)و336 مليار ليرة في فئة السنتين (5.84%) و322 مليار ليرة في فئة العشر سنوات(7.46%). في المقابل، سجلت استحقاقات أسبوعية بقيمة 975 مليار ليرة، مما أسفر عن عجز اسمي بقيمة 240 مليار ليرة خلال الأسبوع.كما أظهرت نتائجالمناقصاتبتاريخ23شباط 2017 أن مصرف لبنان سمح للمتعاملين الاكتتاب بنسبة 65.2% من طروحاتهم في فئة الثلاثة أشهر وبنسبة 11.4% في فئة السنة،وبنسبة 11.2% في فئة الخمس سنوات.

في سوق القطع:سجلت سوق القطع تداولاً خفيفاً هذا الأسبوع، إذ اقتصر النشاط على بعض الطلب التجاري على الدولاروالذيقابله عرض خفيف داخل السوق المصرفي. في هذا السياق، ظلت المصارف التجارية تتداول العملة الخضراء فيما بينها بسعر راوح بين 1514 ل.ل. و1514.50 ل.ل. (أي أعلى بقليل من الحد الأعلى لهامش تدخل مصرف لبنان).

في سوق الأسهم:بلغت قيمة التداول الاسمية زهاء 6.9 مليون دولار هذا الأسبوع مقابل 3.9 مليون دولار في الأسبوع السابق. وقد استحوذت الأسهم المصرفية على 78.03% من النشاط، تلتها أسهم "سوليدير" بنسبة 21.1%، فالأسهم الصناعية بنسبة 0.87%. أما على صعيد الأسعار، فقد واصل مؤشر الأسعار منحاه التصاعدي، حيث سجل ارتفاعاً طفيفاً نسبته 0.3% ليقفل على 108.22. في التفاصيل، ارتفعت أسعار 3 أسهم من أصل 12 سهماً تم تداولها هذا الأسبوع، في حين تراجعت أسعار 3 أسهم وظلت أسعار 6 أسهم مستقرة. وكانت "إيصالات إيداع بنك لبنان والمهجر" الرابح الأكبر لهذا الأسبوع بارتفاع في أسعارها نسبته 2.8% لتقفل على 12.49 دولار، تلتها أسهم "بنك لبنان والمهجر العادية" بزيادة في أسعارها نسبتها 1.3% لتقفل على 11.65، بينما كانت أسهم "هولسيم لبنان" الخاسر الأكبر لهذا الأسبوع بانخفاض في أسعارها نسبته 5.2% إلى 11.47 دولار، تلتها أسهم "سوليدير ب" بتراجع في أسعارها نسبتها 0.4% إلى 9.41 دولار.

في سوق سندات الأوروبوند:شهدت سوق سندات الأوروبوند هذا الأسبوع طلباً خارجياً خفيفاً على مختلف الاستحقاقات التي توزعت على طول منحى المردود. في التفاصيل، سجل المتعاملون الأجانب إقبالاً خجولاً على الأوراق التي تستحق في حزيران 2018 وتشرين الثاني 2018 وآذار 2020 ونيسان 2021 وكانون الثاني 2023 ونيسان 2024 وتشرين الثاني 2027 وشباط 2030 والذي تم تلبيته من قبل المتعاملين المحليين. في هذا السياق، تراجع متوسط المردود المثقل بمقدار 6 نقاط أساس إلى5.33%، في حين ظل متوسط الهامش المثقل مستقراً نسبياً على359 نقطة أساس وسط تراجعفي المردود على سندات الخزينة الأميركية. وعلى صعيد كلفة تأمين الدين، أقفل هامش مقايضة المخاطر الائتمانية لخمس سنوات على 420-450 نقطة أساس هذا الأسبوع بالمقارنة مع 425-455 نقطة أساس في الأسبوع السابق.

 

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard

توفر خدمة Premium من النهار للمشتركين:

  • - قراءة مقالات نسخة جريدة النهار الرقمية
  • - قراءة التحليلات والملفات الخاصة في الموقع
  • - تصفح نسخة الصحيفة بصيغة PDF
  • - الإستفادة من محتوى جميع مواد موقع النهار

إختر نظام الدفع الذي يناسبك

  • 1$
  • 33$
  • 60$

الدفع نقدًا متوفر فقط للإشتراك السنوي

إشترك الآن

الدخول عبر الفيسبوك

أو


الخطوة السابقة

العرض التي إخترته

سيتم تجديد إشتراكك تلقائيًا عند إنتهاء الفترة التي إخترتها.

 

وسيلة الدفع

إختر وسيلة الدفع التي تناسبك:

ابحث عن حسابك

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني