تحديد سبب للصلع.... قد يساعد على تطوير علاجات لمكافحته

15 شباط 2017 | 12:46

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

رصدت دراسة للجين البشري أكثر من مئتي مجموعة جينات تؤثر على الصلع، في خطوة من شأنها أن تساعد على تحديد دور العوامل الوراثية في تساقط الشعر.
ومن شأن هذه التحولات الجينية أن تساعد على توقع خطر الإصابة بالصلع، بحسب العلماء الذين شملت دراستهم 52 ألف رجل ونشرت نتائج أبحاثهم في مجلة "بلوس جينيتكس" الأميركية.
ولم تحدد سابقا سوى بضع جينات لها تأثير على تساقط الشعر.
وسمح هذا التحليل، الأوسع نطاقا بشأن أسباب الصلع، برصد 287 مجموعة جينية على صلة بهذه المشكلة.
وبالاستناد إلى هذا التحليل الذي جرى تحت إشراف ساسكيا هاغينارس وديفيد هيل من جامعة إدنبره البريطانية، استحدث العلماء معادلة لاستباق خطر الإصابة بالصلع، بحسب وجود بعض المؤشرات الجينية أو غيابها.
ومن شأن هذه النتائج أن تساعد على تحديد فئات سكانية فرعية يرتفع خطر خسارة الشعر في أوساطها، حتى لو لا تزال فحوص التشخيص الفردي بعيدة المنال.
ويؤدي عدد كبير من هذه الجينات المعنية دورا في تركيبة الشعر ونموه.
وأوضح ساسكيا هاغينارس "رصدنا مئات المؤشرات الجينية الجديدة، من بينها عدد كبير على صلة بالصلع عند الرجال، في الصبغي اكس المتأتي من الأمهات".
واعتبر الباحثون أن هذه الدراسة تساعد على تطوير علاجات لمكافحة الصلع تستهدف الجينات.

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard

توفر خدمة Premium من النهار للمشتركين:

  • - قراءة مقالات نسخة جريدة النهار الرقمية
  • - قراءة التحليلات والملفات الخاصة في الموقع
  • - تصفح نسخة الصحيفة بصيغة PDF
  • - الإستفادة من محتوى جميع مواد موقع النهار

إختر نظام الدفع الذي يناسبك

  • 1$
  • 33$
  • 60$

الدفع نقدًا متوفر فقط للإشتراك السنوي

إشترك الآن

الدخول عبر الفيسبوك

أو


الخطوة السابقة

العرض التي إخترته

سيتم تجديد إشتراكك تلقائيًا عند إنتهاء الفترة التي إخترتها.

 

وسيلة الدفع

إختر وسيلة الدفع التي تناسبك:

ابحث عن حسابك

يرجى إدخال بريدك الإلكتروني