جندي أميركي محكوم بالسجن 11 عاماً... لقد قدّم الدعم لـ "داعش"

10 شباط 2017 | 21:17

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

(عن الانترنت).

صدر حكم بسجن جندي سابق في الحرس الوطني بالجيش الأميركي في فرجينيا اليوم، لمدة 11 عاما لشروعه في تقديم دعم مادي لتنظيم #الدولة_الإسلامية على الرغم من أنه وصف نفسه بأنه "أخرق" لاقتناعه بأفكار التنظيم المتشدد عن الإسلام ذات يوم.

وقالت وزارة العدل إن محكمة في فرجينيا قضت بسجن محمد بيلور جالو (27 عاما).

كان الادعاء قد طلب معاقبة جالو بالسجن 20 عاما وهو أميركي ترجع أصوله إلى سيراليون، بينما طلب الدفاع الحكم عليه بالسجن ستة أعوام ونصف العام.

وألقي القبض على جالو في الثالث من تموز بعد يوم من شرائه بندقية هجومية من تاجر أسلحة في فرجينيا، لكن تم تعطيلها دون علم جالو لأنه كان تحت المراقبة. وأقر بالذنب في 27  تشرين الأول.

وقال الادعاء إن جالو قضى ستة أشهر في أفريقيا عام 2015 حيث التقى بأعضاء من تنظيم الدولة الإسلامية في نيجيريا وبدأ التخطيط للانضمام للتنظيم.
وأضاف أنه بدأ التواصل عن طريق الإنترنت مع عضو بالدولة الإسلامية أقام اتصالا بينه وبين شخص كان يعتقد أنه سيساعده في تنفيذ هجوم، لكنه في الحقيقة كان مرشدا للحكومة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard