مهرجان السينما الأوروبية وزّع جوائزه... أفضل فيلم قصير من إخراج طلاب لبنانيين

6 شباط 2017 | 13:54

سلمت رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي في لبنان السفيرة كريستينا لاسن جائزة أفضل فيلم قصير من إخراج طلاب لبنانيين، وذلك في اختتام "ليلة الأفلام اللبنانية القصيرة" في إطار #مهرجان_السينما_الأوروبية 23.

وفاز بالتساوي: "لمحة" لميشيل طنوس، وهي خريجة الجامعة اللبنانية الأميركية. وقد أشادت لجنة التحكيم بالمخرجة التي أبدعت في التطرق إلى موضوع بالغ الأهمية وأظهرت نضوجا في التعامل مع مشاهد الأرشيف، وستدعى ميشيل طنوس إلى مهرجان "كان" لسنة 2017 بدعم من المعهد الفرنسي في لبنان. "Ombre" لكريستال بوكرم، وهي خريجة الأكاديمية اللبنانية للفنون الجميلة (ألبا). وأبهر الفيلم لجنة التحكيم بالتحول غير المتوقع في أحداثه. كما نجح في نقل المشاهد إلى مكان مختلف عن المكان الذي بدأ فيه. وستدعى كريستال بوكرم إلى مهرجان "أوبيرهاوسن" الدولي للأفلام القصيرة في ألمانيا هذه السنة بدعم من معهد غوتيه في لبنان.

 

وكان تم عرض 12 فيلما قصيرا في مهرجان السينما الأوروبية، تقدم بها 12 معهد سينما لبناني (الأكاديمية اللبنانية للفنون الجميلة وجامعة الكفاءات، والجامعة الأميركية للتكنولوجيا والجامعة الأميركية للعلوم والتكنولوجيا والجامعة اللبنانية الأميركية والجامعة اللبنانية الألمانية والجامعة اللبنانية الدولية وجامعة اللويزة والجامعة الأنطونية والجامعة اللبنانية وجامعة الروح القدس الكسليك وجامعة القديس يوسف).

وتألفت لجنة التحكيم من ماني بورناغي، مدير معهد غوتيه - لبنان، وتيو كايا المكلف بشؤون السينما في المعهد الفرنسي في لبنان، وجيم كويلتي المحرر الثقافي في صحيفة دايلي ستار، والصحافية الفنية نايلة راشد، ونسرين وهبة من مؤسسة متروبوليس.

وبعدما هنأت السفيرة لاسن الرابحين، قالت إن "غاية مهرجان السينما الأوروبية هو تعزيز الروابط بين أوروبا ولبنان، وأخذ ضيوفنا في رحلة استكشاف ثقافي سمحت لنا بأن نكتشف إلى جانب عشرات الأفلام الأوروبية جيلا جديدا من المخرجين اللبنانيين الذين أبهرونا بموهبتهم وإبداعهم".

وتمنت التوفيق "لجميع خريجي معاهد الفنون السمعية والبصرية اللبنانية الذين يمثلون مستقبل صناعة #السينما في لبنان".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard