"الأوائل، الأواخر" يهيمن على جوائز السينمائية البلجيكية... تكريم لاندريه دوسولييه

5 شباط 2017 | 10:23

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(أ ف ب).

حاز البلجيكي بولي لانيرز مساء السبت جائزة افضل مخرج عن فيلمه الطويل الرابع "الاوائل، الاخيرون"، الذي نال ايضا جائزة افضل فيلم خلال الدورة السابعة من جوائز ماغريت السينمائية البلجيكية.

وفاز الفيلم الذي يروي قصة صائدي جوائز لا ينفصلان يبحثان عن هاتف ضائع بثلاث جوائز اخرى هي افضل ممثل في دور ثانوي (دافيد مورغيا) وافضل ملابس وافضل ديكور.

ونالت الممثلة فيرجين ايفيرا جائزة افضل ممثلة عن دورها في فيلم "فيكتوريا" الذي تؤدي فيه شخصية محامية منشغلة جدا وام مطلقة لطفلين.
ونالت الجائزة نفسها مناصفة الممثلة استريد ويتنال عن دورها في فيلم "طريق اسطنبول" الذي تؤدي فيه شخصية امرأة تقرر ابنتها الانتقال الى #سوريا للقتال.

وكانت جائزة افضل ممثل من نصيب جان-جاك روسان عن دوره في "اسعى جاهدا الى القول" لكزافيه سيرون الذي يجسد فيه رجلا ثلاثينينا "ينجح في جعله مؤثرا رغم انه يتمتع بكل مواصفات الفاشل" على ما اعتبر القيمون على الجوائز.

وتكافئ جوائز ماغريت السينما البلجيكية باللغة الفرنسية. وتنافس 72 فيلما هذه السنة، وشارك مئات العاملين في اوساط السينما في التصويت في نحو 20 فئة.

ومنحت جائزة ماغريت فخرية الى الممثل الفرنسي اندريه دوسولييه عن مجمل مسيرته.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard