نقطة بين برشلونة وريال مدريد الممنوع من اللعب

5 شباط 2017 | 08:16

واصل برشلونة مطاردته لغريمه التقليدي ريال مدريد على زعامة ترتيب الدوري الاسيباني لكرة القدم "ليغا"، وتخطى عقبة ضيفه اتلتيك بلباو 3 – 0 على ملعب "نوكامب" في المرحلة الـ21 ليصبح على بعد نقطة واحدة من فريق العاصمة الذي له مباراتين مؤجلتين.

ورفع برشلونة رصيده إلى 45 نقطة، مقابل 46 لريال مدريد اذي تأجلت مباراته مع مضيفه سلتا فيغو الأحد بسبب الرياح القوية.
وكان برشلونة أخرج بلباو من ثمن نهائي كأس إسبانيا بفوزه 3-1 إياباً على ملعب كامب نو بعدما خسر 1-2 ذهاباً في الخامس من الشهر ذاته.
وبدأت المباراة بإيقاع هجومي سريع من الطرفين خاصة من بلباو الذي حصل على أكثر من فرصة مستفيداً من أخطاء مدافعي برشلونة، لكنه لم يتمكن من التسجيل، في حين أن مضيفه سجل مرتين في الشوط الأول.

وبعد فرصة أولى لبرشلونة من كرة للبرازيلي نيمار على يسار المرمى في الدقيقة الثانية، وصلت كرة إلى راوول غارسيا داخل المنطقة الكاتالونية فتابعها ارتدت من القائم الأيمن بعد أن لمسها حارس برشلونة الألماني مارك-اندري تير-شتيغن في الدقيقة التالية مباشرة.
وافتتح برشلونة التسجيل في الدقيقة 18 إثر اختراق لنيمار من الجهة اليسرى مرر على إثره كرة إلى الكاسير فتابعها بلمسة واحدة في الزاوية اليمنى للمرمى، وشارك الكاسير بعد أن فضل المدرب لويس انريكي إراحة الاوروغوياني لويس سواريز.

وأضاف الأرجنتيني ليونيل ميسي الهدف الثاني لبرشلونة من ركلة حرة من الجهة اليمنى وضع منها الكرة في الزاوية اليمنى لمرمى الحارس غوركا اريازوس قبل نهاية الشوط الأول بخمس دقائق رافعاً رصيده الى 16 هدفا هذا الموسم ولحق بزميله سواريز إلى صدارة لائحة الهدافين.
وكان برشلونة الطرف الافضل في بداية الشوط الثاني بحصوله على فرصتين، الأولى لنيمار سددها بيسراه على يمين المرمى (58)، والثانية لميسي بكرة في الشباك الخارجي (59).

وأخرج إنريكي ميسي ودفع بسيرجي روبرتو بدلاً منه بعد أن اطمأن إلى النتيجة بنسبة كبيرة في الدقيقة 64، فلم يتأثر أداء فريقه الذي أضاف الهدف الثالث بعد دقيقة مباشرة عبر أليكس فيدال بكرة بيسراه من داخل المنطقة في الزاوية اليسرى (65).
وتغلّب أتلتيكو مدريد على ظروفه السيئة المتمثلة بإصابة الأوروغوياني خيمينيز والقبض على مدافعه الفرنسي هيرنانديز وسقوطه في ملعبه أمام برشلونة 2-1 في نصف نهائي كأس إسبانيا، عندما اجتاز ليغانيس 2-0.

ووقع فرناندو توريس على هدفي فريقه (15 و51) ليؤمن مركزه الرابع بعدما رفع رصيده إلى 39 نقطة.
وكان هدف توريس الأول هو الخمسين في مسيرته على ملعب فيسنتي كالديرون في الليغا.
وأضاع الفرنسي أنطوان غريزمان الذي تتحدث الشائعات عن قرب انتقاله إلى مانشستر يونايتد الإنكليزي في الصيف ركلة جزاء (15) وهي الرابعة له من خمسة في الدوري الإسباني.

وتلقى فالنسيا صفعة جديدة عندما خسر بالأربعة على أرضه أمام إيبار.
وسجّل أهداف إيبار سيرجي إنريتش (28 و77) وأدريان (45+3 من ركلة جزاء) وداني غارسيا (57)، ولعب الخاسر منقوصاً جراء طرد كارلوس سولر (45+1).

وتجمّد رصيد فالنسيا عند 19 نقطة بفارق ست نقاط فقط عن مركز الهبوط.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard