غموض في التفاصيل الدقيقة... من هم المتأثرون بقرار ترامب؟

30 كانون الثاني 2017 | 14:52

المصدر: أ ف ب

  • المصدر: أ ف ب

 

يسود غموض التفاصيل الدقيقة لقرار الرئيس دونالد #ترامب بمنع اللاجئين والمسافرين من 7 دول ذات غالبية مسلمة من دخول الولايات المتحدة، وسط اسئلة عن كيفية تأثيرها على الناس حول العالم.

القرار شكّل مفاجأة لكثير من المسافرين، وخصوصا للذين كانوا على متن طائرات متجهة إلى الولايات المتحدة، أو يستعدون للتوجه إلى هذا البلد عند توقيع الرئيس الاميركي المرسوم الجمعة. وتكلم مسؤولون في الادارة الاميركية عن توقيف 109 اشخاص فور وصولهم الى البلاد السبت، فيما كان لا يزال "عشرات" موقوفين حتى صباح الاحد. فمن هم المتأثرون بقرار ترامب الذي يحمل عنوان "حماية الامة من دخول ارهابيين اجانب الى الولايات المتحدة؟"

يمنع المرسوم دخول جميع اللاجئين، بغض النظر عن جنسياتهم، لمدة 120 يوما. وبعد انقضاء هذه المدة، ستستقبل #الولايات_المتحدة ما لا يتجاوز 50 الف لاجئ خلال هذه السنة، وهو اقل من نصف العدد الذي سمح به الرئيس السابق باراك اوباما. وسبق ان جمدت السلطات الاميركية برنامج استقبال اللاجئين لمدة 3 اشهر في اعقاب اعتداءات 11 ايلول 2001.

ويمنع دخول جميع السوريين، من لاجئين وغيرهم، إلى الولايات المتحدة حتى اشعار آخر. ووفقا للمفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين، دفع النزاع السوري الدامي 4,8 ملايين شخص إلى الهرب من البلد منذ 2011.

ولن تُمنح أي تأشيرات دخول لمدة 90 يوما مهاجرين او زوار من الدول السبعة التالية ذات الغالبية السكانية المسلمة: ايران، العراق، اليمن، الصومال، السودان، ليبيا، اضافة إلى سوريا.

لكن القرار لن يؤثر على حاملي الـ"غرين كارد" او البطاقة الخضراء، وهي رخصة الاقامة الدائمة في الولايات المتحدة. وقال وزير الامن الداخلي جون كيلي ان دخول من يملكون اقامات قانونية دائمة "مصلحة وطنية".

الا ان الامين العام للبيت الابيض رينس بريبوس أوضح ان حملة البطاقة الخضراء من مواطني الدول السبع المحظورة قد يخضعون لتدابير امنية دقيقة لدى وصولهم الى الولايات المتحدة.

وسيخضع جميع حملة تأشيرات الدخول من الدول السبع المذكورة للقرار الجديد، باستثناء من يملكون تأشيرات ديبلوماسية او تلك المتعلقة بمؤسسات دولية، مثل حلف شمال الاطلسي والامم المتحدة.

واوقف قضاة في 4 ولايات على الاقل جزءا من الحظر، فأمروا بتجميد ترحيل اللاجئين ومسافرين آخرين عالقين في مطارات اميركية.

ويبقى الوضع معقدا بالنسبة الى حملة جنسيتين. وقال مسؤولون السبت ان المواطنين الاميركيين الذين يحملون جنسية من احدى الدول المشمولة بالحظر لن يتأثروا بالقرار.

وأعطت الولايات المتحدة ايضا مواطني الدول السبع ممن يحملون جوازات سفر كندية وبريطانية استثناءا. واوضحت بريطانيا ان مواطنيها لن يخضعوا لاجراءات امنية اضافية الا اذا كانوا آتين مباشرة من احدى الدول المحظورة. غير ان الذين يحملون جنسيات من احدى الدول السبع، اضافة إلى دولة اجنبية اخرى، لن يسمح لهم بالدخول.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard