الولايات المتحدة تواجه أكبر جريمة إلكترونية في تاريخها

26 تموز 2013 | 13:34

قال ممثلو الإدعاء في الولايات المتحدة إنهم وجهوا اتهامات إلى خمسة رجال بالتسلل إلى أجهزة كمبيوتر وتزوير بطاقات ائتمان كلفت الشركات خسائر تجاوزت 300 مليون دولار وتحتجز السلطات اثنين من الخمسة في أكبر جريمة الكترونية في تاريخ الولايات المتحدة.
كما كشف ممثلو الادعاء الاتحاديون عن اختراق أمني جديد لشركة ناسداك أو.ام.اكس لكنهم لم يكشفوا عن الكثير من تفاصيل الهجوم.
وقالت عريضة الاتهام التي تم اعلانها في نيوجيرزي أن من بين الشركات الأخرى التي استهدفها المتسللون فيزا انكورب وسلسلة متاجر كارفور الفرنسية وجيت بلو للطيران.
وتتعقب السلطات المتسللين منذ سنوات. وتم الابلاغ عن الكثير من عمليات الاختراق فيما سبق.
وذكر المدعون أنهم يقدرون أن مجموعة من خمسة رجال من روسيا وأوكرانيا ساعدوا في سرقة 160 مليون من أرقام بطاقات الدفع على الأقل مما أدى لخسائر حجمها 300 مليون دولار.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard