مشاهير غاضبون يغرّدون ضد ترامب... "يا للقرف أميركا تدمّر أمام أعيننا"!

29 كانون الثاني 2017 | 20:34

المصدر: مواقع التواصل

  • المصدر: مواقع التواصل

بدا الغضب ساطعاً ما ان خرج القرار التنفيذي الذي وقعه الرئيس الاميركي دونالد #ترامب الى العلن. حفلت مواقع التواصل الاجتماعي بمواقف شخصيات معروفة في مجالات عدة تدين القرار الذي يميّز بين الناس على أساس عرقي وديني، ما يهدد جوهر الحلم أو النموذج الاميركي الذي بني نجاحه على تعدد الأعراق والجنسيات في مناخ من العدالة الاجتماعية والحريات الفكرية.

لم يتوان كثيرون عن نشر آرائهم بصراحة مطلقة، رئيس وزراء كندا أعلن فتح أبواب بلاده امام اللاجئين، والمخرج مايكل مور وجه اعتذاراً باسم "أكثرية الأميركيين"، الكاتب توماس فريدمان ذكّر ترامب بأن والد ستيف جوبس البيولوجي هو سوري الأصل، اما ريهانا فاستخدمت ألفاظاً غاضبة .كـ"مقرف" و"خنزير". واستعاد مؤسس #فايسبوك مارك زوكربيرغ أصول أجداده الألمانية، وأجداد زوجته الذين لجأوا من الصين والفيتنام 

 

المرشحة الديموقراطية الخاسرة للانتخابات الرئاسية هيلاري كلينتون غرّدت معبرة عن تضامنها مع المحتجين على قرار منع المهاجرين من الدول    السبع، وقالت : "أقف مع الناس المجتمعين في كل البلاد للدفاع عن قيمنا ودستورنا. هذا ليس نحن 

 

 

شركة "تويتر" غردت منتقدة قرار ترامب: "شركتنا قامت على المهاجرين، نقف معهم ومن أجلهم-

  

 

الفنانة ريهانا نشرت تغريدة غاضبة وفيها، "مقرف...أميركا ستدمر أمام أعيننا، أي خنزير مجرد من الاخلاق يجب ان تكونه لتطبق هكذا قرار - 

 

 

 

 

الفنانة مايلي سايروس نشرت صورة داعمة للمهاجرين عمادها تمثال الحرية- 

 

-وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون غرّد مؤكداً ان بلاده ستحمي حقوق وحريات حاملي جنسيتها في الداخل والخارج، ذلك ان تفرقة الناس على اساس الجنسية عمل خاطىء وتقسيمي.

 

 

 -رئيس الوزراء الكندي جوستان ترودو، وفي ردّ مباشر على قرار ترامب، توجه الى كل الهاربين من الحروب والاضطهاد بأن أبواب كندا مفتوحة أمامهم، ونشر صورته مع لاجئين. 

 

 

 

 

 

-الكاتب في "نيويورك تايمس" توماس فريدمان ذكّر ترامب بأن الوالد البيولوجي لستيف جوبس هو سوري الأصل: 

 

 

- الاعلامية  كريستيان أمامبور أعادت تغريد رسالة كتبها العداء البريطاني الصومالي الأصل محمد فرح الذي يعيش في الولايات المتحدة ولن يكون مرحبا به بعد اليوم بعد قرار ترامب

 

 

 

-أليسا ميلانو وجهت الحكمة الآتية الى ترامب: 

 

 

-المخرج مايكل مور غرّد : "الى جيراننا المسلمين في العالم، أنا وعشرات الملايين آسفون جداً. أكثرية الأميركيين لم تصوّت لهذا الرجل". 

 

 

الناشطة الشهيرة ومقدمة البرامج صوفيا بوش غرّدت "العار لأمتنا، ما يحصل هو مواجهة لكل ما نؤمن به". 

 

 

 -كميل نانجياني وهو أحد كبار المهندسين في "سيليكون فاليه" غرّد: "كشخص ولد في باكستان، أخبركم أن المجيء الى أميركا صعب جداً. منع دخول المسلمين لا ينجز شيئاً سوى الكراهية".

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard